شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بعد أزمة الفرعون.. الخارجية المصرية تدعو للتهدئة مع السودان

بعد أزمة الفرعون.. الخارجية المصرية تدعو للتهدئة مع السودان
قال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد أبوزيد إنه من "المؤسف والمقلق للغاية أن يتم الوقوع في سجال على مواقع التواصل الاجتماعي وكذلك وسائل الإعلام" حول تصريحات الوزير السوداني.

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد أبوزيد إنه من “المؤسف والمقلق للغاية أن يتم الوقوع في سجال على مواقع التواصل الاجتماعي وكذلك وسائل الإعلام” حول تصريحات الوزير السوداني.

وأضاف أبوزيد خلال مداخلة هاتفية في برنامج “المصري أفندي 360” على قناة “القاهرة والناس” أن وزير الخارجية سامح شكري اتصل هاتفيا بنظيره السوداني للتأكيد على أن التصعيد غير مرغوب فيه، ويجب تحديد حل للخروج من الأزمة.

وكان الوزير السوداني قد أكد أن فرعون موسى “أحد الفراعنة السودانيين الذين حكموا مصر”، مشيرًا إلى أن الذين “يقرأون التاريخ بأقلام أجنبية زيفت الحقائق” هم الذين عمدوا إلى السخرية.

واستند الوزير السوداني إلى آية من القرآن “وَنَادَى فِرْعَوْنُ فِي قَوْمِهِ قَالَ يَا قَوْم أَلَيْسَ لِي مُلْكُ مِصْرَ وَهَذِهِ الْأَنْهَارُ تَجْرِي مِنْ تَحْتِي أَفَلَا تُبْصِرُونَ”.

وأوضح عثمان في هذا السياق أن مصر بها نهر واحد، بينما تضم السودان عدة أنهار، وهذا بالنسبة إليه دليل على أن فرعون سوداني، مشيرًا إلى وجود أدلة علمية أخرى سيقدمها في القريب العاجل



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020