شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

مصر تبدي استياءها الشديد إزاء ما يحدث بميانمار

مصر تبدي استياءها الشديد إزاء ما يحدث بميانمار
  أبدت مصر، اليوم السبت، استياءها الشديد إزاء أحداث العنف العرقية التي وقعت بين أقلية الروهينجا من المسلمين...

 

أبدت مصر، اليوم السبت، استياءها الشديد إزاء أحداث العنف العرقية التي وقعت بين أقلية الروهينجا من المسلمين والبوذين من عرقية الراكين في ميانمار.

حيث أدت أحداث العنف إلى وقوع أعمال حرق للمنازل والمحال والمساجد والمعابد، وأودت بحياة العشرات من الجانبين، وأسفرت عن تشريد ما يقرب من 90 ألف مواطن.

وقال الوزير المفوض عمرو رشدي، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية: إن مصر إذ تتابع ما اتخذته حكومة ميانمار من إجراءات لاحتواء الأزمة، فإنها تدعوها إلى العمل على تحقيق الوحدة الوطنية بين الطوائف المختلفة واتخاذ جميع الخطوات التي من شأنها منع تجدد وتكرار أعمال العنف مستقبلاً.

وأضاف المتحدث أن وزير الخارجية، محمد عمرو، كلف مساعد الوزير للشئون الآسيوية، السفير محمد حجازى، بالاجتماع مع سفير ميانمار في القاهرة لنقل تلك الرسالة، كما كلف سفير مصر في يانجون بنقل ذات الرسالة إلى وزير خارجية ميانمار والتأكيد على قلق مصر إزاء أحداث العنف وتداعياتها.

يذكر ان الخارجية المصرية تجري اتصالاتها مع منظمة المؤتمر الإسلامي والمجموعة الإسلامية في مجلس حقوق الإنسان بجنيف لمتابعة القضية.

وأكد المتحدث باسم الخارجية استعداد مصر للعمل، بالتنسيق مع منظمات الإغاثة الدولية، لتقديم المساعدات الإنسانية الضرورية لإغاثة المتضررين من تلك الأحداث، كما أكد اهتمام مصر بمسيرة الانتقال الديمقراطي في ميانمار، وتطلعها إلى عودة الأوضاع هناك إلى طبيعتها، واستعادة الهدوء والاستقرار في أقرب فرصـة.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020