شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

المعونة الأمريكية…. كلاكيت رابع مرة

المعونة الأمريكية…. كلاكيت رابع مرة
  مرة أخرى تطل أزمة المعونة الأمريكية إلى الجميع من خلال التهديد الذي ما فتئت الإدارة الأمريكية تكراره في الفترة...

 

مرة أخرى تطل أزمة المعونة الأمريكية إلى الجميع من خلال التهديد الذي ما فتئت الإدارة الأمريكية تكراره في الفترة الأخيرة, مما دفع النائب عصام العريان، القيادي بحزب الحرية والعدالة، ورئيس لجنة الشئون الخارجية، إلى التصريح بأن المعونة الأمريكية لمصر مرتبطة باتفاقية كامب ديفيد التي وقعت عليها مصر وإسرائيل وبرعاية أمريكية.وقال النائب البرلمانى: "المعونة الاقتصادية الأمريكية جزء من اتفاقية "كامب ديفيد" وإذا قررت أمريكا قطعها فسنغير الاتفاقية أو نلغيها، فمصر هي صاحبة القرار الأول والأخير ولا يستطيع أحد الضغط عليها."وكانت تصريحات العريان بعد تلميحات أمريكية بوقف المعونة الاقتصادية والعسكرية التي تقدم إلى مصر، بعد قرار السلطات المصرية بإحالة أكثر من 40 من قيادات منظمات المجتمع المدني إلى المحاكمة بتهمة الحصول على تمويلات خارجية بدون إخطار الجهات الرسمية.

جدير بالذكر أن الشيخ محمد حسان، الداعية الإسلامي، قد أعلن عن مبادرة بعنوان "المعونة المصرية" ليساهم فيها كل المصريين لإثبات أن مصر لن تخضع للمعونة الأمريكية، ولن تؤثر على قراراتها السيادية، مناشدًا رئيس الوزراء ومجلس الشعب بوضع آليات قانونية وعملية لتنفيذ المبادرة وداعيًا علماء الأزهر وكل الدعاة إلى تبني هذه المبادرة وتشجيع المصريين على المشاركة فيها، مؤكدًا أنه سيتم الحصول منها على أضعاف قيمة المعونة الأمريكية. وقال حسان: "إنه حذر من وجود مخطط لإسقاط الدولة بدأ بإضعاف الشرطة ويستهدف الآن المؤسسة العسكرية والقضاء"، مدافعًا عن المجلس العسكري للدور العظيم المشرف الذي يقوم به بأمانة لحماية مصر، واثقًا في نيته لتنفيذ الجدول الزمني وتسليم السلطة في الموعد المحدد.

وأوضح أن مصر في حاجة الآن إلى العمل وليس العصيان المدني لأن البلاد لا تبني بالإثارة والجدل الذي يقوم به البعض في الفضائيات ونشر الدعاوى الفاسدة، متعجبًا من دعوتهم التي تريد إصابة مصر بالشلل التام وهناك من يريد خبز ودواء في ظل معاناة لقطاع كبير من المصريين. وناشد الشيخ حسان بعض الفضائيات بعدم تسليط كاميراتها طوال اليوم على حدث في شارع أو ميدان؛ حيث إن ذلك يصور للعالم أن مصر تنهار وتسقط، موضحًا أن ذلك لا قيمة له وأن مصر لا يمكن اختزالها في شارع أو على بضعة آلاف من الأشخاص، مطالبًا كل الإعلاميين والمفكرين بسماع كل الآراء واحترامها.

وجدد الشيخ محمد حسان الدعوة لمبادرة تهدف إلى تبادل الزيارات بين أعضاء النادي الأهلي وأهالي مدينة بورسعيد لإنهاء هذه المشكلة، مشددًا على ضرورة القصاص لدماء ضحايا واقعة بورسعيد التي يعد أهالي المدينة أبرياء منها، داعيًا رجال القضاء للحكم بالعدل والحق وعدم الخضوع لأي ضغوط داخلية وخارجية، مطالبًا رجال الشرطة بالعودة للشارع لحفظ الأمن مع الأخذ في الاعتبار معاملة الشعب بكل احترام وتقدير.

وكان أحمد ماهر، منسق عام حركة 6 إبريل قد قال: "إن لجنة التحقيقات في قضية التمويل الأجنبي أثبتت أن التمويل الأجنبي لتلك المنظمات هو تدخل فى السياسة المصرية، وطالب  بوقف جميع أشكال التمويل الأجنبي من كل الدول ذات أطماع فى مصر، وكذلك أي تمويلات من أي منح أجنبية من الاتحاد الأوروبي أو أي دولة، سواء كان ذلك التمويل الأجنبى موجهًا إلى الحكومة المصرية أو إلى المجتمع المدني، وطالب ماهر بوقف جميع أنواع التمويل الذي قد يؤثر على سيادة مصر لقراراتها، سواء كان تمويلاً سعوديًّا أو قطريًّا أو كويتيًّا أو إيرانيًّا، والذي ثبت من تقرير لجنة تقصي الحقائق منذ شهور أن هناك عدة جماعات دينية قريبة من أحزاب دينية تلقت هذه التمويلات وصرف جزء منها على الدعاية الانتخابية، فالدول التي لها أطماع في مصر ليست الولايات المتحدة وأوروبا فقط.

 

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020