شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

ردود أفعال تستنكر هدم مسجد للصوفية بليبيا على يد مسلحين

ردود أفعال تستنكر هدم مسجد للصوفية بليبيا على يد مسلحين
توالت ردود الأفعال بعد قيام مجموعة من المليشيات الليبية المسلحة بهدم مسجد يضم مقابر صوفيين باستخدام جرافة أمس...

توالت ردود الأفعال بعد قيام مجموعة من المليشيات الليبية المسلحة بهدم مسجد يضم مقابر صوفيين باستخدام جرافة أمس السبت وسط العاصمة طرابلس.

 

وكان هذا ثاني هدم لموقع صوفي خلال يومين.

وأدان مسئولون بالحكومة هدم مسجد سيدي الشعاب وألقوا بالمسئولية على جماعة مسلحة قالوا إنها تعتبر مقابر وأضرحة الشخصيات الصوفية مخالفة للتعاليم الإسلامية.

وقال محمد المقريف -رئيس المؤتمر الوطني العام المنتخب حديثا في ليبيا للصحفيين مساء السبت -: "ما يؤسف له حقا ويثير الشكوك هو أن بعض أولئك الذين شاركوا في أنشطة التدمير هذه من المفترض أنهم من قوات الأمن ومن الثوار".

وحذر المقريف أنه لن يتردد في اتخاذ كل ما يستوجبه الموقف من قرارات حازمة ستعرض المقترفين للملاحقة والمساءلة أمام القانون.

من جانبها استنكرت دار الإفتاء المصرية بشدة تفجير مقام ومسجد عبد السلام الأسمر وقالت إنه سليل بيت النبوة  وكذلك حرق المكتبة الأسمرية في بلدة زليتن بليبيا، كما استنكرت هدم ضريح العارف بالله أحمد زروق ، وهما من كبار علماء المسلمين من المالكية.

وحذرت الإفتاء في بيان لها اليوم من فتاوى من وصفتهم بـ "المُضِلِّين" الداعين إلى مثل هذه الممارسات الإجرامية تحت دعوى محاربة الشرك، والذين نصبوا  أنفسهم دعاةً للضلالة ولتكفير المسلمين، وجاعلين ألسنتهم وقودًا لتأجيج نار الفتن وأكدت دار الافتاء أنها من دعاوى الجاهلية التي حذَّر منها سيدنا محمد صلى الله عليه .

يذكر أن مسجد الشعاب يحوى  حوالي 50 مقبرة لصوفيين داخل وخارج المسجد الشعاب، من بينها مقبرة العالم الصوفي الليبي عبد الله الشعاب .
 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020