شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

لليوم الثاني.. اعتصام الأمناء المفصولين أمام الداخلية

لليوم الثاني.. اعتصام الأمناء المفصولين أمام الداخلية
  استمر اعتصام أفراد الأمن المفصولين عن العمل أمام وزارة الداخلية لليوم الثاني علي التوالي، للمطالبة بمقابلة الوزير...

 

استمر اعتصام أفراد الأمن المفصولين عن العمل أمام وزارة الداخلية لليوم الثاني علي التوالي، للمطالبة بمقابلة الوزير أحمد جمال الدين والاستجابة إلي المطالب التي تقدموا بها للوزارة منذ ما يقارب ثمانية أشهر لم تلق أي قبول أو استجابة سوي وعود وصفها البعض بالمسكنة والبعض الآخر بوعود المسئولين الكاذبة التي لم ينفذ منها شيء طوال عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك .
 
ورفع الأمناء عدد من اللافتات مكتوب عليها: "السيد الوزير احمد جمال الدين لن نتراجع عن مقابلة سيادتكم "، و" السيد الوزير نأسف للإزعاج نرجو مقابلة سيادتكم"، و"نحن الأمناء والأفراد الذين رفضوا العمل في عصر الفساد"، و"لا تحرمونا العمل علي رفعة وحماية البلد".
 
ومن جانبه أكد صبحي المسيري -أحد الأفراد المفصولين عن العمل- أن مطالبهم لن يترددوا في المطالبة بتحقيقها فهم أفراد شرطة غير مذنبون في حق وطنهم رغم ما مرت به مصر من فساد والوزارة قد قامت بفحصهم والـتأكد من سلامة صحيفتهم الجنائية والسياسية ووعدنا بأن نعود إلي العمل لكننا حتى الآن لم نعد والمسئولين لم يحرص احد علي مقابلتنا ونحن الآن نريد الوزير شخصيا ولن نتنازل عن حقنا.
 
وفيما وجه المتواجدون أمام وزارة الداخلية رسالة إلى الوزير قائلين له :" حينما كنت مساعدا للوزير وعدتنا بالتحدث معه وأنت الآن تجلس مكانه ففعل ما وعدت به من قبل ".
 
ووجهوا رسالة أخرى إلى رئيس الجمهورية محمد مرسي قالوا فيها :" نحن الأفراد المفصولين القائمين على حماية الشعب المصري من الخارجين عن القانون والحاملين للأسلحة النارية دون تراخيص وتجار المخدرات نشرد دون وجه حق ونطالبك بالنظر والتدخل.
 


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020