شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وزير التجارة قال إنه تحوّل للصناعة.. مصر تبدأ في تصنيع «الأستيكة»

أعلنت وزارة التجارة والصناعة بدء مجموعة مكتبات «سمير وعلي» تنفيذ خطتها لإنتاج أقلام رصاص وجاف وأستيكة باستثمارات تبلغ خمسة ملايين دولار، بالتعاون مع شركة أجنبية متخصصة في هذا المجال.

وقالت إدارة مكتبات «سمير وعلي» إنها انتهت من إعداد الدراسات المبدئية للمشروع؛ تمهيدًا لبدء التنفيذ قبل نهاية العام الجاري.

وقال طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، إن المشروع الجديد يعكس نجاح خطة الوزارة في السعي إلى تحول الشركات التجارية للعمل في الوزارة بما يسهم في إحلال المنتجات المحلية محل المستوردة المثيلة؛ ما ينعكس إيجابًا على خفض العجز في الميزان التجاري لمصر.

وأضاف، أثناء لقائه مع وليد شتلة رئيس مجلس إدارة مجموعة مكتبات سمير وعلي، أنه من المخطط أن يبدأ الإنتاج نهاية العام المقبل؛ حيث يوفر المشروع أكثر من 500 فرصة عمل جديدة ويغطي نسبة كبرى من احتياجات السوق المحلية من منتجات أقلام الرصاص والجاف و«الأستيكة»، ويصدّر إلى أسواق قارة إفريقيا والدول العربية وأسواق دول الشرق الأوسط.

تفاصيل المشروع

من جانبه، قال وليد شتلة إن المشروع الجديد سيقام على مساحة تقريبية تبلغ 15 ألف متر مربع، وهو مشروع إنتاج مشترك مع شركة عالمية؛ مستهدفًا الاعتماد على المنتج المحلي بديلًا للمستورد وخلق استثمارات جديدة في السوق المصري.

وفي العام الماضي، بلغ إجمالي واردات مصر من الممحاة «الأستيكة» والأقلام الرصاص وأدوات الرسم والطباشير نحو 37.3 مليون جنيه؛ حيث بلغ إجمالي الواردات من الأقلام الرصاص 11.9 مليون جنيه، وأدوات الرسم 11.1 مليون جنيه، و«الأستيكة» 13.9 مليون جنيه، والطباشير 456 ألف جنيه.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020