شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

رغم عطش السوق المصري للاستثمار.. السيسي ينشئ مصنعًا فى تنزانيا

فى الوقت الذي يفترض فيه أن يكثف المسئولين جهودهم لجذب الاستثمارات في مصر ، أعلن رئيس تنزانيا عقب لقائه أمس بعبد الفتاح السيسي، أن مصر تعتزم إنشاء مصنع لتصنيع اللحوم في بلاده.

ووفقا للتصريحات الصادرة عن رئيس تنزانيا، جون ماجوفولي، بحسب وكالة الأنباء الصينية -شينخوا- تهتم مصر بقطاع التعليم والصحة، والأمن، والمياه، والزراعة في تنزانيا.

ويتقاتل المسئولين فى مصر نحو جذب الإستثمارات وتيسير كل السبل نحو ذلك، حتى انه تم إصدار تعديلات جديدة بقانون الإستثمار وخروجه فى شكل قانون الإستثمار الجديد ليوفر للمستثمرين خاصة الأجانب كل التسهيلات، مقابل تراجع حقوق الدولة.

وقال المستثمر وعضو جمعية المستثمرين، أشرف شعبان، في تصريح لـ«رصد»، إن الإستثمار الخارجي مهم لتوطيد العلاقات بين الدول، ولكن فى الأونة الراهنة، يجب أن تركز الدولة نحو تنشيط العلاقات لجذب الاستثمار داخل مصر دون خروج الأموال فى المقابل لاستثمارات خارجية – لفترة مؤقتة- وعودة العلاقات بشكل تبادلي بعد إنتعاش الاستثمار فى مصر.

وأضاف «شعبان» أنه من الأولى توجيه الإستثمارات فى الداخل وزيادة الإنتاج داخليا وتشغيل أيدي عاملة، متابعا أن الدولة يجب أن تعيد صياغة الخطة المتبعة لتناسب الوضع فى مصر، خاصة مع إنكماش الإستثمار الواضح وإستمرار إعاقته من قبل القرارات الأخيرة التى إتخذتها الدولة وكان أخرها إرتفاع معدلات الفائدة بنحو 7% خلال النصف الأول فقط، بناءا على توجيهات صندوق النقد الدولي، مما أدى إلى تراجع الإستثمار بنحو 20%، وإنجذاب  المستثمرين نحو الإستثمار بأدوات الدين لضمان مخاطرة أقل.

ويزور وفد مصري برئاسة السيسي كلا من من تنزانيا ورواندا وتشاد والجابون خلال الفترة الحالية، لتعزيز العلاقات الاقتصادية المشتركة، حيث يبلغ حجم التجارة بين مصر والدول الـ 4 بلغت خلال العام الماضي نحو 73 مليون دولار منها 69 مليون دولار صادرات مصرية فيما بلغت قيمة الواردات في حدود 4 مليون دولار.

وبحسب تقرير صادر عن وزارة التجارة والصناعة، بلغ حجم التجارة بين مصر وأفريقيا، نحو 4.8 مليار دولار في عام 2016، مقابل 4.5 مليار دولار في عام 2015.

وأعلن البنك المركزي المصري، يوليو 2017، تراجع صافي الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى البلاد بنسبة 17.8% في مارس 2017، مقارنة بالفترة نفسها من عام 2016، مشيرا إلى إن صافي الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى البلاد سجل 2.278 مليار دولار في نهاية مارس 2017، مقابل 2.772 مليار دولار في الفترة المقابلة نفسها.

وتزامن تراجع صافي الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى مصر، بنحو 17.8% في مارس بعد مضي نحو 5 أشهر من التوصل لاتفاق مع صندوق النقد الدولي.

وأقر السيسي في يونيو الماضي قانون الاستثمار الجديد، لتحفيز الاستثمارات المحلية والأجنبية، وعلى الرغم من إتساع رقعة الحوافز بالتعديلات الجديدة إلا انه تراجعت معدلات الإستثمار إجمالا وفقا للتقارير الأخيرة الصادرة عن البنك المركزي.



انضـم لأكثـر من 15 مليـون متـابـع

X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020