شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

السبت :: آرسنال وتشلسي وليفربول للتعويض في كأس انجلترا

السبت :: آرسنال وتشلسي وليفربول للتعويض في كأس انجلترا
  تبحث أندية آرسنال وتشلسي وليفربول، عن تعويض موسمها المخيِّب في الدوري المحلي، عندما تخوض الدور ثمن النهائي من مسابقة...

 

تبحث أندية آرسنال وتشلسي وليفربول، عن تعويض موسمها المخيِّب في الدوري المحلي، عندما تخوض الدور ثمن النهائي من مسابقة كأس إنكلترا لكرة القدم.

وفي ظل خروج مانشستر سيتي حامل اللقب، وجاره مانشستر يونايتد حامل لقب الدوري المحلي، تتفرَّغ باقي الأندية الكبرى في إنكلترا لمسابقة كأس الاتحاد هذا الموسم.

إذ يستقبل تشلسي برمنغهام سيتي من الدرجة الأولى، ويحلُّ آرسنال ضيفاً على سندرلاند غداً السبت، في حين يختتم ليفربول هذا الدور بعد غد الأحد عندما يستقبل برايتون أند هوف ألبيون من الدرجة الأولى.

وتخيِّم على مباراة تشلسي وبرمنغهام، الأخبار التي تشير إلى فشل المدرب البرتغالي أندريه فياش- بواس، بالسيطرة على صفوف "البلوز" في ظل الهزائم المتكررة التي تعرض لها في الآونة الأخيرة، وآخرها أمام إيفرتون.

وتردَّد أن فياش- بواس واجه ثورة خلال تمارين الأحد الماضي، عندما أجبر اللاعبين على خوض التمارين كعقاب لهم على أدائهم في ملعب "غوديسون بارك".

كما تردد أن أبرز لاعبي الفريق انتقدوا المدرب البرتغالي الشاب، على خياراته وعدم قدرته على مواجهة الضغوط.

وأقر فياش- بواس بوجود اختلافات في الآراء، لكنه نفى أن يكون قد حصل تبادل "لكلمات قاسية" بينه وبين اللاعبين، وقال: "هذا أمر طبيعي، ليسوا مُجبرين على دعم مشروعي، مالك النادي يدعم مشروعي".

ويغيب عن تشلسي المدافعان جون تيري وآشلي كول لإصابتهما، في حين يعود لاعب الوسط البرازيلي راميريس.
ويخوض آرسنال مواجهته مع سندرلاند بعد تلقيه خسارة مدوية أمام ميلان الإيطالي (0-4)، في ذهاب الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء.

ووصف المدرب الفرنسي أرسين فينغر خسارة "المدفعجية" الأخيرة بأنها كارثية: "لدينا مباراة كبرى السبت، وهي فرصة مناسبة كي نظهر شخصيتنا وقوتنا الذهنية بعد الخسارة".

والملفت أن فريق فينغر يواجه "القطط السوداء"، بعد أسبوع من الفوز عليهم (2-1) في الدوري، بهدف قاتل من الفرنسي تيري هنري الذي انتهت فترة إعارته من نيويورك ريد بولز أمس الخميس، بعد ستة أسابيع أمضاها مع الفريق اللندني.

أما ليفربول، الذي أقصى مانشستر يونايتد من الدور السابق (2-1)، فبعد خسارته أمام غريمه يونايتد تحديدا في الدوري، حيث عاد إلى صفوفه المهاجم الأوروغوياني لويس سواريز، بعد إيقافه 8 مباريات لتوجيهه إهانات عنصرية للفرنسي باتريس إيفرا لاعب يونايتد، فيواجه برايتون على ملعبه "أنفيلد رود".

وقال مدافع "الريدز" جايمي كاراغر أن فريقه مصمم كي لا يعاني أمام الفريق الذي هزم ليفربول في أنفيلد في طريقه إلى الدور النهائي عام 1983: "إنها مباراة مهمة، إذا فزنا سنتأهل إلى ربع النهائي، وإذا نجحنا بذلك سنبلغ ويمبلي مجدداً".

وفي باقي المباريات، يلعب السبت إيفرتون مع بلاكبول (درجة أولى)، ونوريتش سيتي مع ليستر سيتي (درجة أولى)، وميلوول (درجة أولى) مع بولتون واندررز.

وفي مباريات الأحد، يلعب كراولي تاون (درجة ثالثة) مع ستوك سيتي، وستفينيج (درجة ثانية) مع توتنهام هوتسبر.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020