شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

دعما لمسلمي الروهينجا.. «القاعدة» تدعو لهجمات ضد حكومة ميانمار

القيادي في تنظيم القاعدة خالد باطرفي

دعا قيادي بارز بتنظيم القاعدة، فرع اليمن، أمس السبت، إلى شن هجمات على السلطات في ميانمار، دعما للأقلية الروهينجا المسلمة.

وقال مركز سايت لرصد المواقع الجهادية أن رسالة مصورة نشرتها مؤسسة الملاحم الإعلامية التابعة لتنظيم القاعدة، دعا خالد باطرفي المسلمين في بنجلادش والهند وإندونيسيا وماليزيا إلى دعم إخوانهم من مسلمي الروهينجا في المواجهة ضد «أعداء الله»، وحث باطرفي أيضا فرع القاعدة في شبه القارة الهندية على شن هجمات.

وطالب «باطرفي» في كلمته المسلمين في بورما أن «يعدوا عدتهم للجهاد ويتأهبوا له».

ودعا القيادي، المسلمين في كل مكان أن «يعينوا إخوانهم في بورما ويمدوهم بكل ما يحتاجونه من عدة وعتاد»، مضيفا: «فلا تألوا جهداً في جهادهم ودفع صيالهم وإيانا أن نخذل إخواننا المسلمين في بورما (ميانمار)».

وأطلق سراح باطرفي من سجن في اليمن عام 2015، عندما استولى التنظيم على مدينة المكلا الساحلية.

وذكرت المفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أن حوالي 58 ألف روهينجي فروا إلى بنجلاديش في أعقاب الحملة الشرسة ضدهم، وقتلوا منهم الآلاف وحرقوا أكثر من 2600 منزل في إقليم أراكان.

 

 

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020