شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

حكومة «كتالونيا»: قد نعلن الانفصال قريبا وكل السيناريوهات مطروحة

رئيس كتالونيا في البرلمان
رئيس كتالونيا في البرلمان

يعقد قادة الكتل البرلمانية في كاتالونيا اجتماعاً الإثنين 23 أكتوبر 2017، لبحث سبل الرد على الإجراءات التي تنوي مدريد اتخاذها بشأن الحكومة الكتالونية.

وينوي قادة الكتل البرلمانية دعوة النواب إلى دورة جديدة بكامل الأعضاء، في جلسة يمكن أن تشكل فرصة لإعلان الانفصال من جانب واحد.

وقال جوردي تورول الناطق باسم الحكومة الانفصالية الكاتالونية «يجب أن نتخذ القرارات بأكبر قدر من الوحدة».

ولفت تورول إلى أن «كل السيناريوهات» مطروحة للتصدي لذلك.

واعتبر الناطق باسم الحكومة الانفصالية الكاتالونية تدابير مدريد «انقلاباً على المؤسسات في كاتالونيا».

وكان رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي، أعلن السبت، عرض إجراءات تتضمن إقالة رئيس كاتالونيا كارليس بوتشيمون وجميع أعضاء حكومته، على البرلمان، لموافقته، بسبب إثارتهم  أسوأ أزمة سياسية تشهدها إسبانيا منذ عودة الديمقراطية في 1977.

ويتوقع أن يقر مجلس الشيوخ الإسباني الإجراءات بحلول نهاية الأسبوع المقبل. ويمتلك حزب راخوي المحافظ (الجزب الشعبي) الأغلبية في المجلس فيما تدعم أحزاب كبرى أخرى جهوده في منع انفصال جزء من البلاد.

ودخلت إسبانيا في صراع مع إقليم كتالونيا، بسبب استفتاء أجراه الإقليم في الأول من أكتوبر، يدعو للإنفصال عن مدريد، حاز على نسبة 93% من التأييد.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية