شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

إدانة دولية لمجزرة صعدة.. ومغردون: لم يعد للتحالف العربي إلا وجه بشع

غارات على سوق بصعدة اليمنية

جريمة جديدة ارتكبها التحالف العربي، الذي يقوده السعودية،  في حق المدنيين اليمنيين، جراء غارات جوية، أسقطت ما يقرب من 46  أو 57 بين جريح وقتيل، أمس الأربعاء، في الوقت التي تنادي فيه دولا أوربية بمنع تصدير الاسلحة للسعودية لعدم استخدامها في الانتهاكات التي رصدها لجان حقوقية باليمن.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية، أن 29 يمنيا قتلوا وأصيب 17 آخرين، في غارة جوية شنتها طائرات التحالف العربي، على سوق علاف بمديرية سحار في محافظة صعدة (شمال البلاد).
ونقلت وكالة الأنباء اليمنية بنسختها التي يديرها الحوثيون، عن العزي قوله إن حصيلة الضحايا ارتفعت إلى 29 قتيلاً و28 جريحاً، إصابات بعضهم خطيرة.

وقال محمد هاجر، مدير مستشفى الجمهوري في صعدة، الذي انتقل إليه معظم الضحايا، إن الغارة التي استهدفت السوق خلفت «مجزرة هائلة»، مضيفا أن بعض الضحايا وصلوا مقسومين الى نصفين.

إدانة دولية وطالبات التحقيق

وندد المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستفان دوجاريك، بالغارة الجوية على مدينة صعدة اليمنية، وقال إن الغارة  هي استمرار لاستهداف المدنيين في اليمن.

وقال منسق الشؤون الإنسانية في اليمن «جيمي ماكغولدريك»، في تغريدة على حسابه الرسمي في «تويتر»، نشعر بقلق بالغ إزاء التقارير التي تفيد بوقوع هجمات على المدنيين في صعدة.

وأضاف أن التجاهل التام لخسائر أرواح المدنيين في اليمن يشكل انتهاكا، مؤكدا على تعازيه لأسر الضحايا والشفاء العاجل للمصابين.

ومن جهتها حملت رابطة علماء اليمن من وصفتهم « الصامتين والمتفرجين» من علماء العالم الإسلامي وأبناء الشعوب العربية والإسلامية مسؤولية استمرار جرائم هذين الكيانين المزروعين وجرائم قوى الاستكبار العالمي.

واعتبرت الرابطة، الصمت المطبق وعدم الصدع بالحق مشاركة في دماء الأبرياء وفي المظالم الكبرى التي تُقترف بحق المستضعفين سيُسألون عنها يوم الحساب والعرض على الله. بحسب بيان صادر عن الرابطة.

وفي تقرير نشرته صحيفة النيويورك تايمز، أشارت فيه إلة أنه لم يكن بالقرب من السوق الذي قصفته طائرات التحالف السعودي في صعدة أي معسكر او تجمعات او نقاط عسكرية للحوثيين.

غارات على سوق بصعدة اليمنية

توقيت الغارة

وجاءت الغارة بالتزامن مع مناقشة مجلس الأمن الدولي، في جلسة، لتقارير الأمين العام حول الأطفال والصراعات المسلحة والذي يغطي العام 2016 بكامله.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إن 64 طرفا للصراع على قائمة الأطراف التي ترتكب انتهاكات ضد الأطفال. وكانت القائمة تضم 59 طرفا في التقرير الذي يغطي عام 2015.

وذكر التقرير أن أعمال تحالف استعادة الشرعية في اليمن، أدت إلى «إدراج هذا الطرف في القائمة بسبب قتل الأطفال وتشويههم، حيث نسب له إصابة 683 طفلا، ولما قام به من هجمات ضد المدارس والمستشفيات.

كما تتوالى الضغوط على الاتحاد الأوروبي وبريطانيا لوقف تصدير السلاح إلى السعودية لمشاركتها البارزة في تدمير اليمن وتخليف آلاف القتلى ومئات آلاف المصابين والمرضى، بحسب تقرير للجارديان البريطانية.

وقالت الصحيفة إن زعماء أربع مجموعات سياسية في البرلمان الأوروبي، يدعون رئيسة السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني، على تقديم اقتراح بحظر توريد الأسلحة للسعودية، بسبب الحرب المدمِّرة فى اليمن والتي تسببت في أن حوالي 20 مليون يمني باتوا في حاجة ماسة للمساعدات الإنسانية.

غارات على سوق بصعدة اليمنية

التحالف يرد

واكتفى التحالف، بعد الاتهمات التي وجهها له النشطاء والمجتمع الدولي بشأن المجزرة في صعدة، بأن يعلن اهتمامه بما ينشر عبر وسائل الإعلام  حول استهداف طائراته لمحافظة صعدة.

وقال المتحدث باسم التحالف تركي المالكي إن قيادة القوات المشتركة للتحالف «تابعت باهتمام ما تم تداوله في بعض وسائل الإعلام بادعاء استهداف قوات التحالف سوق علاف بمديرية سحار في محافظة صعدة».

وأضاف أن قيادة التحالف تقوم بمراجعة إجراءات ما بعد العمل لعملياتها المنفذة كافة، خاصة مكان وزمان الحادث محل الادعاء.

وأكد أننه سيتم الإعلان عن النتائج الأولية حال الانتهاء من إجراءات المراجعة الشاملة والتدقيق العملياتي.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية