شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

هبوط البورصة السعودية مع تحول التركيز إلى الأسواق العالمية

هبوط البورصة السعودية مع تحول التركيز إلى الأسواق العالمية
سجلت البورصة السعودية أكبر انخفاض في يوم واحد خلال ثمانية أشهر اليوم الأحد وتراجعت أيضا معظم أسواق الأسهم في المنطقة مع قيام...

سجلت البورصة السعودية أكبر انخفاض في يوم واحد خلال ثمانية أشهر اليوم الأحد وتراجعت أيضا معظم أسواق الأسهم في المنطقة مع قيام المستثمرين ببيع الأسهم قبيل هبوط متوقع في الأسواق العالمية غدا الإثنين.

وتراجع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية ‭<.TASI>‬ بنسبة 1.9 في المئة مسجلا أكبر خسارة يومية منذ 20 أغسطس آب. وبلغت قيمة الأسهم المتداولة 18 مليار ريال (4.80 مليار دولار). ولا تزال السوق مرتفعة نحو 20 في المئة هذا العام وحذر محللون من أن ذلك يرجع إلى مبالغة في الشراء.

وهبطت المعاملات الآجلة على الأسهم الأمريكية أكثر من واحد في المئة يوم الجمعة بعد نمو الوظائف بمقدار 120 ألف وظيفة في الولايات المتحدة في مارس  وهو معدل أقل كثيرا مما كان متوقعا عند 203 آلاف وظيفة. ومن المتوقع أن تتراجع الأسواق العالمية هذا الأسبوع حتى مع تحول الاهتمام إلى النتائج.

وتحرك مؤشر دبي في نطاق ضيق محاولا التماسك بعد أن حقق مكاسب كبيرة في الربع الأول من العام. وزاد المؤشر 23.3 في المئة في 2012.

وقال مهاب الدين عجينة رئيس التحليل الفني لدى بلتون فايننشال في القاهرة "ستواصل سوق دبي تحركا مستقرا بين 1640 و1720 نقطة في الأمد القصير."

وينتظر المستثمرون نتائج الربع الأول التي ستساهم في تحديد اتجاه السوق.

وأغلق مؤشر بورصة قطر ‭<.QSI>‬ منخفضا 0.5 في المئة متراجعا للجلسة الرابعة على التوالي ومسجلا أكبر هبوط في يوم واحد على مدار شهر.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020