شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

قطر تكشف عن ملعب قابل للتفكيك لأول مرة في تاريخ كأس العالم

كشفت قطر عن ملعب نادر من نوعه، يعتمد في تصميمه على مواد قابلة للتفكيك والتركيب، والذي يعتبر أحد الإستادات الثمانية المرشحة لاستضافة كأس العالم 2022.

وتبلغ مساحة الأرض التي سيقام عليها استاد أبو عبود، حوالي 450 ألف متر مربع، في جنوب شرق الدوحة بالقرب من الميناء القديم، بحسب ما ذكرت وكالة سبوتنيك.

وأوضحت اللجنة العليا للمشاريع والإرث القطرية، أن تصميم استاد أبو عبود يعتمد على حاويات الشحن البحري، بالإضافة لمواد قابلة للتفكيك تضم الجدران والسقف والمقاعد، التي من المقرر أن يبلغ عددها 40 ألف مقعد.

وأضافت اللجنة أن الاستاد سيتم بناءه في زمن قياسي، حيث من المقرر أن يستغرق عملية البناء نحو 3 سنوات فقط، مشيرة إلى أن هذا الاستاد سيحصل على شهادة تقييم الاستدامة العالمية من فئة الأربع نجوم.

وأشارت اللجنة أنه وسيتم تفكيك الاستاد بالكامل بعد انتهاء بطولة كأس العالم 2022، وذلك للاستفادة منه في إقامة منشآت رياضية جديدة وغير رياضية في دولة قطر وخارجها.
وعلى صعيد آخر، صمم الاستاد الفريد واحد من المكاتب الهندسية الرائدة في عالم التصميمات المعمارية، وهو المكتب الهندسي الإسباني الشهير فينويك إريبارن أركيتكتس.

والجدير بالذكر أن هذا المكتب قام بتصميم لأشهر استادات كرة القدم في العالم، على رأسها استاد مؤسسة قطر، واستاد كازابلانكا في المغرب، والاستاد الجديد لنادي فالنسيا في إسبانيا، والاستاد الوطني النرويجي.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية