شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

سوريا إلى أين – عبد العزيز الكاشف

سوريا إلى أين – عبد العزيز الكاشف
  في نقاش مع صديق لي، قال: لماذا لا تجتمع جميع الدول العربية والإسلامية وتعمل على إنهاء حكم آل الأسد في سورية؟...

 

في نقاش مع صديق لي، قال: لماذا لا تجتمع جميع الدول العربية والإسلامية وتعمل على إنهاء حكم آل الأسد في سورية؟ ألم يقل عز وجل {وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنْ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الأُخْرَى فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّى تَفِيءَ إِلَى أَمْرِ اللَّهِ } [سورة الحجرات: 9]. ولا يوجد ادنى شك ان بشار الاسد ونظامه هو الباغي على شعبه. 

قلت: كلام صحيح ولكن غير منطقي ولا يلمس ارض الواقع.. فالبعد الإقليمي والاستراتيجي لسوريا يحتم علينا ان ننظر لكل الجهات وليس لجهة واحدة.

اولاً داخلياً: سوريا بها عدة طوائف وأعراق كثيرة بنسب مختلفة (عرب وأكراد، وسنة وشيعة، وعلويين ودروز، ومسيحيين) ومنهم من يؤيد الاسد واغلبهم يعارضه. وفي حالة دخول قوات عربية قد تتحول المعركة إلى معركة مع بعض من الشعب السوري نفسه او نسبة منه علي الاقلالتي لا توافق على التدخل الخارجي .

ثانيا إقليمياً ودولياً: وهذا الأصعب من وجهة نظري وتكمن في ( روسيا، وإسرائيل وأمريكا، والصين، وايران، السعودية) .

ا. روسيا من أقوى  الدول الداعمة للنظام الأسدي لسبب استراتيجي. فهى الدولة الكبيرة التي ليس لها اي منفذ بحري دافئ غير البحر الاسود الضيق على البحر المتوسط،  وكل الاسطول البحري في العالم يجب ان يكون له مراسي وتسليح وصيانة خارج روسيا ولكن لا يوجد في البحر المتوسط غير مينائين، احدهما في ليبيا، والآخر ميناء طرطوس بسوريا وهذا يوضح السبب الرئيس في دعم روسيا لبشار بهذه القوة. 

٢. امريكا وإسرائيل والغرب: فهذه الدولتعلم ان النظام الأسدي ساقط ساقط او على الاقل لا تريده الأن بعد أن أنكشفت سؤته ولكن في نفس الوقت لا تريد نظام إسلامي قوي على غرار مصر وتونس على الحدود الشمالية للكيان الصهيوني، ولذلك تقوم بإدانة النظام السوري ولا تقوم بدعم المقاومة، لكي يتم تدمر سوريا والبنية التحتية لها لأقصى درجة ممكنة، حتى تتمكن من إيجاد حليف جديد تعتمد عليه في تأمين العدو الصهيوني في فلسطين.

٣. الصين ليس لديها مصالح مباشرة مع سوريا سوى ايقاف الهيمنة الامريكية الغربية في المنطقة فقط.

٤. ايران: "أم المشكلة" فسوريا الابن البكر للمشروع الشيعي في المنطقة ومن الممكن ان تتخلص من الاسد في حالة الحفاظ على هيكل النظام كما هو. وحلها لن يكون سهلا لأنه في حالة سقوط الاسد، سوف تقطع الصلة بين ايران وحزب الله في لبنان وكان الابن الأصغر لإيران في المنطقة وينضم لهذا المثلث الشيعي العراق .

٤. الأردن والسعودية ودول الخليج : هذه الدول اقرب ما تكون إلى السياسة الامريكية وتخوفهم من تأثير  الثورات العربية على عروشهم وفي نفس الوقت غير راغبين في النظام السوري .

٥. مصر وتركيا : من أقوى الداعمين للقضية ولكن بالمعادلة الصعبة وهي "دعم الشعب بدون قيام حرب أهلية ولا تدخل اجنبي" من تسليح المقاومة مع الدعم الخارجي او السياسي .

••• بعد شرح و تدوين المشكلة . ما الحل ؟

سوريا كيف النجاة ؟؟

١. نظرياً يجب طمأنة الدب الروسي بعدم المساس بميناء طرطوس بضمانات قوية من المعارضة السورية ومصر والسعودية وتركيا، مقابل تخلي الروس عن بشار.

٢. تسليح المقاومة السورية عن طريق تركيا بأسلحة ثقيلة  مضادات طائرات وغيرها .

٣. عدم تدخل اي دولة أجنبية من قريب او بعيد في الصراع العسكري لحساسية الموقف في سوريا .

٤. يجب تجنب الصدام مع ايران وفتح حوار مباشر معها لكي يتم تحدد الموقف ومتطلباتها في هذا السيا ، لأن الصدام لن تتحمله اي دولة في المنطقة، وسوف يكون المستفيد الاول والأخير هو الكيان الصهيوني. وهذه هي المعادلة الصعبة التي يجب إيجاد حلها. 

••• إذن خلاصة القول فحل الأزمة السورية اولا بيد الله عز وجل، ثم الرجال والشباب السوري، مع الضغط الخارجي من الجانب المصري والتركي بهدف التخلص من الهيمنة الإيرانية الروسية على النظام السوري .

••• وهنا اقول لصديقي الذي كان يختار خيار شمشون او الأسهل من وجهة نظره، ان هناك أمور كثيرة يجب ان تُفعل قبل اتخاذ اي قرار مصيرى . 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020