شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

منع تسرب الطلاب من التعليم وتطبيق إستراتيجيات التعلم للقضاء على الأمية

منع تسرب الطلاب من التعليم وتطبيق إستراتيجيات التعلم للقضاء على الأمية
   أكد الشحات عبد الغني – مدير عام التعليم ببورسعيد - أن التوصيات التي خرج بها المؤتمر الذي عقد ببورسعيد لمدة...

 

 أكد الشحات عبد الغني – مدير عام التعليم ببورسعيد – أن التوصيات التي خرج بها المؤتمر الذي عقد ببورسعيد لمدة ثلاثة أيام تشير إلى أهمية تطبيق القراءة على كافة الصفوف الأولى بمدارس المرحلة الابتدائية للقضاء على الأمية تماما.

أشار إلى أن أهم هذه التوصيات هي اتخاذ مدارس بورسعيد نموذجا يحتذى به, وتعميم ما قامت به مدارسها ومنها مدرسة يوسف عاشور الابتدائية ببور فؤاد من استخدام وسائل تعليمية مغناطيسية غير مكلفة في القراءة مثل: تكوين كلمات ثم جمل «والتعلم النشط لكافة المحافظات»، وكذا  تفعيل إستراتيجيات التعلم القائمة على الحوار والمناقشة؛ ليكون الطالب مشاركا في العملية التعليمية بدلا من كونه كان متلقيا فقط في طريقة التلقين التي كانت متبعة قديما بالمدارس، وزيادة تدريب المدرسين على النظم التعليمية الحديثة حتى يخرج ذلك في نتائج التعلم, ويكون أثره واضح في الطلاب، وتبادل الزيارات بين المحافظات لتعميق التبادل الثقافي بينهم, والاستفادة من الرواد في هذا المجال الحيوي للقضاء على الأمية تماما، وتغيير المناهج الدراسية تباعا كما حدث هذا العام في منهج الصف الأول الابتدائي, فيتغير العام القادم منهج الصف الثاني الابتدائي ثم يليه الثالث والرابع.. إلخ حتى المرحلة الثانوية، ومنع الطلاب من التسرب من التعليم، وتخفيف الأعباء من على أولياء الأمور، والإبقاء على مدرس الفصل من الأول الابتدائي حتى الصف الثالث لمتابعة القراءة للقضاء على الدروس الخصوصية؛ لأن الطالب  يتعلم كل شيء في الفصل، وتفعيل المتابعة المستمرة من خلال الكوادر البالغ عددهم 72 كادرا في بورسعيد, والأقسام وموجهي اللغة العربية.

 جاء ذلك خلال مؤتمر «تحسين الأداء التعليمي» بمحافظة بورسعيد، والذي استمرت فعالياته 3 أيام  بحضور الدكتور أحمد سعيد شلبي – مستشار اللغة العربية بالوزارة – وأحمد حلمي عبد الشافي – رئيس الإدارة المركزية لشئون جهاز التفتيش – والدكتور السيد بسيوني – وكيل وزارة التربية والتعليم ببورسعيد – والدكتورة شاهيناز الدسوقي – وكيل وزارة التربية والتعليم بالقاهرة – والدكتور علي الألفي – رئيس الإدارة المركزية للتعليم الأساسي – والدكتورة باربرة توي ولش – مدير مشروع تحسين الأداء التعليمي للفتيات – وبمشاركة فرق التخطيط بالتربية والتعليم على مستوى 27 محافظة؛ حيث عقدوا عدة اجتماعات وحلقات نقاشية, كما قاموا بزيارة ميدانية لـ 4 مدارس ابتدائية بالمحافظة هما مدرستا «يوسف عاشور»، والعبور  «بمدينة بورفؤاد»، ومدرستا «القناة وحسن البدراوي» ببورسعيد لمتابعة سير العملية التعليمية بهم, ومدى تطبيق الأساليب الحديثة والتكنولوجية «القراءة» بالصفوف الأولى "أول ابتدائي وثانيه" بهم ثم وضع التوصيات المتقدمة.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020