شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بيونج يانج تصف عقوبات مجلس الأمن ضدها بـ«العمل الحربي»

كيم جونج أون زعيم كوريا الشمالية

وصقت كوريا الشمالية، عقوبات مجلس الأمن الذي فرضها، الجمعة الماضي، بسبب برنامجها النووي، بـ«العمل الحربي» ضد بيونج يانج.

وقالت وزارة الخارجية الكورية الشمالية، في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية: «نرفض بالكامل العقوبات الأخيرة للأمم المتحدة ونعتبرها اعتداءً صارخًا على سيادة جمهوريتنا وعملًا حربيًا يقضي على السلام والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية والمنطقة».

ويوم الجمعة الماضي، أقر مجلس الأمن الدولي، بالإجماع عقوبات قاسية على كوريا الشمالية، تتضمن ترحيل جميع مواطنيها العاملين في الخارج إلى بلادهم قبل نهاية العام 2019. كما تتيح العقوبات الجديدة لجميع الدول مصادرة وتفتيش وتجميد وحجز أي شحنة يشتبه في احتوائها مواد غير قانونية من وإلى بيونج يانج.

وكانت الولايات المتحدة قدمت مشروع القرار، الخميس، عقب محادثات مع الصين، حليفة بيونج يانج، حول فرض إجراءات عقابية جديدة ردا على إطلاق كوريا الشمالية صاروخا بالستيا عابرا للقارات في 28 نوفمبر 2017.

وعلق الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في تغريدة على تويتر، الجمعة، بعد القرار الذي تبنى العقوبات الجديدة على كوريا الشمالية، قال فيها إن «العالم يريد السلام لا الموت»، لافتا إلى أن «مجلس الأمن الدولي صوت بأغلبية 15 صوتا مقابل صفر لمصلحة فرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية».



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020