شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

«الكريسماس» محظور في كوريا الشمالية.. والحج إلى مدينة جدّة الزعيم بدلًا منه!

زعيم كوريا الشمالية

بينما تستعد دول العالم إلى استقبال أعياد الميلاد، أصدر زعيم كوريا الشمالية «كيم جونغ أون» قرارًا يحظر المسيحيين وسائر مواطنيه الاحتفال بها؛ وفي المقابل إحياء ذكرى ميلاد جدته «كيم جونغ سوك»!

وسيحتفل الناس بجدّة الزعيم ليلة أعياد الميلاد؛ عبر الحج إلى محل مولدها: مدينة «هويريونغ» في الشمال الشرقي.

و«كيم جونغ سوك» هي زوجة الديكتاتور السابق ومؤسس النظام الشيوعي في كوريا الشمالية، ولم يعايشها الزعيم الشاب أبدًا؛ إذ إنّها ولدت في 24 ديسمبر 1919 وتوفيت في ظروف غامضة عام 1949.

وذكرت صحيفة «نيويورك تايمز» أنّ زعيم كوريا الشمالية يكره شجرة عيد الميلاد؛ لدرجة أنه أصيب بالغضب الشديد تجاه كوريا الجنوبية التي أعلنت عام 2014 نصب أكبر شجرة منها على حدودها؛ وألغي المشروع خوفًا من اندلاع حرب. وعلى الرغم من ذلك؛ تباع هذه الأشجار في المحلات التجارية والمطاعم الراقية في عاصمة بلده «بيونج يانج» مجرّدة تمامًا من الرموز الدينية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020