شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

دراسة تحذر: الأعواد القطنية سبب رئيس لثقب طبلة الأذن

تقول الدراسة الطبية إنّ 33% من الحالات المصابة بثقب طبلة الأذن بسبب استخدام أعواد التنظيف القطنية

قالت دورية جاما لطب الأنف والأذن والحنجرة وجراحة الرأس والعنق، بعد دراسة حالات طوارئ في الولايات المتحدة، إنّ أعواد التنظيف القطنية تسببت في إصابات كثيرة بثقب طبلة الأذن؛ و66% من المصابين بالثقب أدخلوا أشياء في آذانهم، ونصف هذه الحالات بسبب استخدام أعواد التنظيف القطنية.

وقال «إيريك كارنويل»، طبيب أنف وأذن وحنجرة في جامعة تورونتو والقائم على الدراسة، إنّه «وفقًا لخبراتنا، كثيرًا ما تكون الأعواد القطنية وما شابهها من منتجات الأداة التي استخدمها المرضى لتنظيف آذانهم»، وأغلبية الإصابات بسبب محاولة المرضى التخلص من شمع الأذن.

ويتكوّن شمع الأذن في الثلث الخارجي من القناة السمعية، وهو قابل للذوبان في الماء، ويفضل إزالته عن طريق استخدام قطعة قماش بعد الاستحمام؛ للتخلّص من شمع الأذن.

وكتب «إيريك» وزملاؤه في «جاما» أنّ طبلة الأذن تنقل الأصوات من الأذن الخارجية إلى العظام داخل الأذن، ويمكن أن يؤدي ثقب الطبلة إلى فقدان السمع. وإدخال الأعواد القطنية أو غيرها في القناة السمعية أيضًا أبرز أسباب التهابات القناة السمعية؛ لأنها تخدش جلد القناة وتسمح للبكتريا بالدخول؛ ما يتسبب في حدوث التهاب.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020