شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

شركة يابانية تخطط لبناء أطول ناطحة سحاب خشبية في العالم

ناطحة سحاب - أرشيفية

تخطّط شركة «سوميتومو فورستري» اليابانية لبناء أطول ناطحة سحاب خشبية في العالم، على أن يكتمل بناؤها عام 2041، بتكلفة 5.6 مليارات دولار؛ احتفاءً بمناسبة مرور 350 عامًا على تأسيسها منذ عام 1691.

وكما أوضحت، سيبلغ ارتفاع الناطحة 350 مترًا وتضم 70 طابقا، و10% من تكوينها من الفولاذ، إضافة إلى 180 ألف متر مكعب من الخشب الطبيعي؛ وسيضم المبنى نحو ثمانية آلاف وحدة سكنية، وأشجارًا ونباتات في شرفات كل طابق.

وتبلغ التكلفة المتوقعة للناطحة نحو 5.6 مليارات دولار، وهي ضِعف تكلفة برج تقليدي من الحجم نفسه. لكن

وتقول «سوميتومو» إنّها تتوقع انخفاض التكلفة قبل اكتمال البناء في الموعد المقرر له (عام 2041)؛ بسبب التقدّم التكنولوجي.

ميزات وتحديات

تعد الناطحة من المباني الصديقة للبيئة؛ فالخشب المصنوع منه المبني يخزّن الكربون بدلًا من ضخه في الغلاف الجوي، بينما تترك المباني الأسمنتية والفولاذية آثاًرا كربونية في البيئة؛ ويُعتقد أنها مسؤولة عن نسبة بين 5% و8% من الانبعاثات الغازية على مستوى العالم.

ومن أهم التحديات التي يواجهها بناء الناطحة مدى مقاومتها للنيران؛ إذ ذكرت الشركة أنّ المادة الخشبية المصفحة المتشابكة المخصصة للبناء، تسمى اختصارًا «سي إل تي»، مصممة لتكون مقاومة للنيران. وبخلاف الصلب، تبقى بنيتها أكثر استقرارًا عند التعرّض لدرجة حرارة مرتفعة.

ومن جانبها، أقرّت اليابان في عام 2010 قانونًا يطالب شركات البناء باستخدام الخشب في بناء المباني العامة التي يقل ارتفاعها عن ثلاثة طوابق.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية