شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

رئيس إندونيسيا يعد بتطهير النهر الأكثر تلوثا في العالم

نهر سيتاروم - أرشيفية

أعلن الرئيس الإندونيسي «جوكو ويدودو» أنّ مياه نهر «سيتاروم»، الواقع بجزيرة جاوة ويُصنّف بين أكثر الأنهار تلوثًا في العالم، ستصبح صالحة للشرب في غضون سبع سنوات؛ ضمن مشروع جديد لتطهيره.

وأوضح، في تغريدة على تويتر بعد زيارة منبع النهر، أنّ «سيتاروم، الذي كان يومًا ما صافيًا، بات الأكثر تلوثًا… نحاول تطهيره بأسرع ما يمكن؛ ونأمل أن يصبح مصدرًا لمياه الشرب في سبع سنوات».

وأضاف أنّ الحكومة الإندونيسية تعتزم تكرار مشروع التطهير في أحواض أنهار أخرى تحتاج إلى ذلك.

ويمتد نهر سيتاروم إلى 300 كيلومتر من منبعه في جاوة الغربية إلى البحر قرب العاصمة جاكرتا؛ ويغذي ثلاث محطات للطاقة الكهرومائية، ويستخدم لري 400 ألف هكتار من حقول الأرز.

ويستخدم مياه حوض نهر سيتاروم نحو 28 مليون شخص، بالرغم من أنه ممتلئ بمخلفات السكان وملوث بأصباغ ومعادن ثقيلة ألقتها مصانع في روافده.

من جانبه، وافق البنك الآسيوي للتنمية على منح إندونيسيا قرضًا قيمته 500 مليون دولار في 2009 وأطلق خطة للتطهير تستغرق 15 عامًا.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020