شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

تكنولوجيا القيادة الذاتية أمام اختبار صعب بعد سقوط أول ضحاياها

سيارة قيادة ذاتية - أرشيفية

قالت الشرطة الأميركية إنّ سيارة ذاتية القيادة تابعة لشركة «أوبر» صدمت امرأة تعبر شارعًا في ولاية أريزونا؛ ما تسبب في مقتلها، وتعتبر هذه أولى حالة وفاة ناجمة عن هذا النوع من المركبات.

وقالت أوبر، المتخصصة في خدمات نقل الركاب، إنها علّقت اختبارات مركباتها ذاتية القيادة في أميركا الشمالية، كما ذكرت وكالة رويترز.

وقدّمت شركات صناعة السيارات وقطاع التكنولوجيا، مثل أوبر وجنرال موتورز وتويوتا موتور، استثمارات كبرى تتوقف على مراجعات واسعة النطاق لمعايير سلامة المركبات القائمة التي تفترض تحكم شخص يحمل رخصة قيادة في السيارة.

وأوضح مسؤولون في مجال التكنولوجيا والسيارات أنّ وقوع الحوادث وسقوط قتلى فيها أمر وارد مع تكنولوجيا السيارات الذاتية القيادة، وأيضًا ستنقذ عددًا لا حصر له من الأرواح فيما تحل الأنظمة الآلية المصممة للالتزام بقواعد المرور محل السائقين الذين يغلب عليهم النعاس والتعب أو يتشتت انتباههم.

وقال مارك روزنكر، الرئيس السابق للمجلس القومي لسلامة النقل، إنه ينبغي ألا نفرط في رد الفعل على حادثة أوبر؛ فثمة ستة آلاف من المارة وقرابة 40 ألف شخص يموتون سنويًا على الطرق الأميركية نتيجة أكثر من ستة ملايين حادثة في السنة.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020