شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

أردوغان: أبلغنا «ترامب» و«بوتين» بتوجيه الحملة العسكرية نحو إدلب ومنبج

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنّه أبلغ نظيريه الروسي فلاديمر بوتين والأميركي دونالد ترامب بأنّ بلاده لن تتراجع خطوة واحدة في سوريا، وحملة «غصن الزيتون» لن تتوقف على عفرين؛ بل ستكمل في إدلب ومنبج ضد حزب «العمال الكردستاني»؛ سواء داخل الأراضي التركية أو في سوريا والعراق.

وفي كلمة ألقاها بمؤتمر لحزب العدالة والتنمية الحاكم في مدينة إسطنبول اليوم الجمعة، أضاف أنه «منذ 40 عامًا ولا يهدأ العمال الكردستاني، صبرنا بما فيه الكفاية، وبات علينا أن نضع لهؤلاء حدا، بعد أن دخلنا إلى معاقلهم في كل من جبل جودي وتيندوريك ووبستلر دريسي (معاقل الحزب في الأراضي التركية)، فروا إلى سورية، وهناك أيضا تم إعطاء العمال الكردستاني برفقة الاتحاد الديمقراطي الدرس اللازم».

وبشان الحملة العسكرية للقوات المسلحة التركية برفقة المعارضة السورية في ريف حلب الشمالي ومنعها «الاتحاد الديمقراطي»، الفرع السوري لحزب «العمال الكردستاني»، من تحقيق طموحاته بالسيطرة على كامل الحدود التركية السورية، قال أردوغان إنّ «عدد الإرهابيين المحيدين منذ انطلاق الحملة غصن الزيتون (في 20 يناير الماضي) أكثر من 3700 إرهابي»، مؤكدًا أن بلاده ستواصلها.

وتابع: «تحدثنا في هذا الأمر يوم أمس مع الرئيس الأميركي، وقبلها بيومين تحدثت مع السيد بوتين، وقلنا لهم إننا لن نتراجع بأي خطوة من هنا، وقلنا لهم إن هذه الحملة لطالما اتخذت الخطوات لمساندة المظلومين»، مضيفًا: «والآن تستمر عفرين بشكل قوي، وأنهينا الأمر ولكن ذلك لن ينتهي بعفرين، هناك إدلب وهناك منبج، وسنستمر في تلك المناطق حتى يتجلى الحق فيها أيضا».

والأحد الماضي، سيطرت القوات المسلحة التركية والجيش السوري الحر على مدينة عفرين مركز المنطقة التي تحمل الاسم نفسه، وجميع النقاط المحيطة بها من الشمال والشرق والغرب.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020