شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

6 سلبيات بالزمالك منحت الفوز للإسماعيلي

الزمالك والاسماعيلي - أرشيفية

تلقى فريق الكرة الأول بنادي الزمالك، الخسارة السابعة له خلال الموسم الجاري، في اللقاء الذي جمع الفريق بنظيره الإسماعيلي، مساء أمس الإثنين.

وتقدم الإسماعيلي بالهدف الأول عن طريق محمود متولي، في الدقيقة 15، قبل أن يتعادل الزمالك، في الدقيقة 30 عن طريق معروف يوسف، وفي الشوط الثاني، أعاد كريم «بامبو» التقدم «للدراويش»، في الدقيقة 69، ثم أضاف إبراهيم حسن، الهدف الثالث في الدقيقة 86، لينتهي اللقاء لصالح أبناء الإسماعيلية بنتيجة (3/1).

وتجمد رصيد الزمالك، عند النقطة 54 في المركز الثالث من جدول ترتيب الدوري، فيما عزز «الدراويش» المحافظة على المركز الثاني، بوصوله للنقطة الـ59.

ونستعرض في التقرير، السلبيات التي ظهرت على فريق الزمالك، والتي تسببت في تلقيه الخسارة.

إيهاب جلال

هجوم غير منظم
أولى السلبيات التي ظهرت على فريق الزمالك، والتي يسأل عنها المدير الفني، إيهاب جلال، هو سوء التنظيم في الثلث الهجومي للفريق.
فعلى الرغم من الكثافة العددية التي ظهر بها الزمالك، في خطوطه الأمامية، إلا أن حالة من الارتباط وسوء التنظيم كانت واضحة عند محاولات انهاء الهجمات، في إشارة لعدم وجود دور محدد لكل لاعب.
وقرر جلال الدفع بـ5 لاعبين في وسط الملعب، هم: طارق حامد، محمود عبدالعزيز، أحمد مدبولي، محمد الشامي ومحمد عنتر، بتعليمات للتقدم والتواجد داخل منطقة جزاء الخصم، فكان التواجد، بجانب باسم مرسي، يصل إلى 5 لاعبين في بعض الأوقات، ولكن دون فاعلية.
وجاء هدف الزمالك الوحيد في المباراة، عن طريق النيجيري معروف يوسف، الذي تقدم بالكرة من الدفاع إلى الهجوم، تابع الكرة للدخول لمرمى المنافس.

ضعف الدفاع
ظهر دفاع الزمالك هشا ضعيفا أمام هجمات الإسماعيلي المرتدة السريعة، فمع الكثافة الهجومية للفريق، أصبح الدفاع سهل المنال من لاعبي «الدراويش».
ولولا تألق أحمد الشناوي، حارس الزمالك، التي تقدم عن مرماه وأبعد الكثير من الكرات الخطرة، بالإضافة إلى تصديه لعدد من الانفرادات، لاستقبل مرمى «الأبيض» أكثر من 3 أهداف، والخروج بهزيمة ثقيلة.

جانب من إحدى مباريات الزمالك والإسماعيلي

غياب الروح
في الوقت التي يتراجع فيه الزمالك، في النتيجة، أمام الإسماعيلي، تظهر واحدة من أهم الأمور السلبية التي يعاني منها الفريق في المواسم الأخيرة، وهي غياب الروح.
يتوقف لاعبو الزمالك، عن المطالبة بالكرة في الوقت الذي يهدر فيه لاعبو الإسماعيلي الكثير من الوقت، في صورة واضحة لغاية الروح القتالية، والتي كانت تظهر أيضًا في الكرات المشتركة؛ إذ كانت معظمها من نصيب لاعبي «الدراويش».

جانب من إحدى مباريات الزمالك والإسماعيلي

سهولة فقد الكرة
فقد لاعبو الزمالك، خاصة الموجودين في وسط الملعب، الكرة في العديد من الفرص السهلة، مع التعرض للضغط من جانب لاعبي الإسماعيلي.
وتعرض مرمى الشناوي، لعدد من الكرات الخطرة، بعد فقد الكرة من لاعبي وسط الملعب، في ظل الضعف الدفاعي، فجاء الهدف الثاني من المنافس، بقد كرة حصل عليها الإسماعيلي، من طارق حامد، لاعب وسط الزمالك.

فريق الزمالك

غياب الضغط
في الوقت الذي يفقد فيه لاعبو الزمالك، الكرة بسهولة في منطقة وسط الملعب، ظهرت حالة من الرعونة في الضغط على لاعبي الخصم، ومحاولة استعادة الكرة، باستثناء طارق حامد، الذي قطع معظم الكرات أمام الخصم، وهو ما سهل من مهمة لاعبي وسط الإسماعيلي في تمرير الكرات إلى المهاجمين، ومن ثم التسجيل والخروج بالثلاث نقاط.

جانب من مباراة الإسماعيلي والزمالك

العامل البدني
لا يزال الزمالك يعاني في الشوط الثاني من المباريات بالدوري، على الرغم من تحقيق الفوز في آخر 7 مباريات بالمسابقة، إلا أن الشوط الثاني يشهد تراجعا غير مبرر في أداء الفريق.
تراجع أداء الزمالك في الشوط الثاني، قد يكون بسبب العامل البدني، وتعرض اللاعبون للإرهاق، ومن ثم تراجع المستوى.
وخلال مباراة الإسماعيلي، أمس، خرج الزمالك من الشوط الأول بنتيجة التعادل (1/1)، قبل أن يستلم في الشوط الثاني واستقبال مرماه هدفين إضافيين.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020