شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الفلفل الأكثر حرارة في العالم.. تأثيرات على جسم الإنسان وتحذيرات

فلفل «كارولينا ريبر» الأشد حرارة في العالم

تناول مواطن أميركي يبلغ من العمر 34 عامًا فلفل «كارولينا ريبر» فأصيب بآلام حادة في الرأس والرقبة ونوبات صداع قصيرة؛ لكنها شديدة، استمرت أيامًا في الوقت نفسه، ولم تكن لديه أعراض أخرى، مثل ضبابية الرؤية أو ضعفها.

ودخل فلفل «كارولينا ريبر» موسوعة «جينيس» للأرقام القياسية منذ عام 2013 باعتباره أشد أنواع الفلفل حرارة في العالم، وأصله من قرية بولاية كارولينا الجنوبية.

وهذه النوبات يطلق عليها «الصداع الرعدي»، وتمثّل حالة طوارئ صحية؛ لأنها ربما تكون إشارة على وجود نزيف في المخ أو جلطة أو غيرها من الحالات التي تهدد الحياة.

وكشف التصوير المقطعي للمواطن الأميركي تقلّص شرايين في دماغه بسبب الفلفل الأشد حرارة. ولكن، لحسن حظه، نتج هذا الألم عن متلازمة ضيق الأوعية الدموية الدماغية المؤقت في الشرايين التي توصل الدم للمخ.

وعادة لا تكون لهذه المتلازمة آثار مرضية في الأجل الطويل؛ لكنها تقود في أحيان إلى الإصابة بجلطة.

وقال الطبيب كولوثانجان جوناسيكاران، من مركز هنري فورد سيستم في ديترويت وأحد الأطباء الذين تولوا علاج هذا الرجل، إنّ مواد، منها الكابسيسين الفعالة في الفلفل الحار، يمكن أن تسبب ضيق الشرايين. وأبلغت فرق طبية أخرى بالفعل عن حالتي إصابة بأزمة قلبية بسببها؛ إحداهما حالة مريض تناول كبسولات الفلفل لإنقاص الوزن، والأخرى لمريض استخدم لصقة الكابسيسين لتخفيف الألم.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020