شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

«حماس»: بحثنا مع المخابرات المصرية تطبيق المصالحة وتخفيف الحصار عن غزة

صالح العاروري نائب رئيس المكتب السياسي لحركة «حماس» الجديد

أنهى وفد حركة المقاومة الإسلامية «حماس»، برئاسة الشيخ ‏صالح العاروري، نائب رئيس الحركة، لقاءه بالمسؤولين المصريين برئاسة الوزير عباس كامل، مدير المخابرات العامة، أمس الخميس، في لقاء وصفته الحركة بأنه ساده الوضوح والصراحة.

وقالت الحركة، في بيان لها، نشرته على موقعها «إن الوفد يثمن الدور المصري الثابت لتحقيق الأهداف الوطنية الفلسطينية وفي مقدمتها العودة وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس».

وأكد البيان على شكر «الإخوة المصريين خاصة في المخابرات العامة على جهودهم المتواصلة لتحقيق وحدة الشعب الفلسطيني وإنهاء الانقسام وتطبيق المصالحة الفلسطينية وفقا لما تم التوقيع ‏عليه في القاهرة في 2011 بملفاته كافة».

وشدد الوفد على «دعمه لهذه الجهود»، لافتا إلى أنه «استمع لتأكيد مصر وحرصها على العمل لتخفيف معاناة الشعب الفلسطيني وخاصة في غزة وما يعانيه من الحصار الظالم».

وأكد الوفد على موقف الحركة الثابت من تحقيق الوحدة الفلسطينية على طريق التحرير والعودة مع التأكيد على ضرورة ‏توفير الأجواء الإيجابية المساعدة على إنجاز هذا الهدف.

‏وتؤكد حركة حماس، في بيانها، التزامها بمسار المصالحة الفلسطينية والتعاون الصادق مع الجهود المصرية خاصة في اتفاقي 2011 و2017.

وأعلنت حماس، الثلاثاء، توجه وفد من حركتها، إلى القاهرة؛ بغرض «التباحث مع المسؤولين المصريين بشأن العديد من القضايا، منها ما يتعلق بالعلاقات الثنائية مع مصر وسبل تعزيزها».

ويضم الوفد نائب رئيس الحركة، صالح العاروري، وأعضاء مكتبها السياسي، موسى أبو مرزوق، خليل الحية وحسام بدران.

وتأتي الزيارة بعد أيام من زيارة اللواء سامح نبيل، مسؤول الملف الفلسطيني في المخابرات العامة المصرية، (السبت الماضي)، لقطاع غزة، ولقائه قادة حماس برئاسة إسماعيل هنية، دون أن يصدر بيان عن الجهتين، عن فحوى اللقاء ونتائجه.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020