شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

تفاصيل جديدة قد تنسف الورقة المصرية للمصالحة الفلسطينية

كشفت مصادر فلسطينية رفيعة المستوى عن تفاصيل جديدة حول الورقة التي قدمتها المخابرات المصرية لحركة حماس، والتي قد تنسف التوافقات الأخيرة بين الجانبين.

الورقة الجديدة التي قدمتها المخابرات المصرية لحركة حماس مغايرة تماما للورقة التي وافقت عليها الحركة وأعلنت موافقتها على لسان رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية، حسب “عربي21”.

وأوضحت المصادر، التي طلبت عدم الكشف عن هويتها، أن “الورقة المصرية الجديدة تركز فقط على تسليم الجباية بالكامل، وبسط الحكومة الفلسطينية نفوذها في غزة ولا تتحدث مطلقا عن رفع العقوبات عن القطاع، ولا تتضمن المساواة في الحقوق بين كافة الموظفين الفلسطينيين”.

وأكدت المصادر أن الورقة الجديدة أيضا “لم تتطرق إلى تنفيذ اتفاق 2011، و2017، وهو ما قد يتسبب فى إحداث تراجع كبير في ملف المصالحة؛ لإن حماس لا يمكن أن تقبل بهذه الورقة، والتي تعدّ نسفا لما تم التوافق عليه مع المخابرات المصرية مؤخرا”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية