شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

رئيس «الأمن القومي» الإسرائيلي السابق: الحديث عن اجتياح غزة سخافة

قوات من جيش الاحتلال - أرشيفية
وصف الرئيس السابق لمجلس الأمن القومي الإسرائيلي يعكوف عاميدرور، الدعوات إلى إعادة احتلال قطاع غزة، بـ”السخافة”.

وقال عاميدرور في حديث إذاعي اليوم، ردا على الدعوات التي أطلقها بعض السياسيين الإسرائيليين بهذا الشأن:” هذه سخافة، ومن يقترح ذلك لا يدرك ما يقول”.

وأكمل:” فلنفترض أننا قمنا باحتلال القطاع، فما الذي سنفعله في اليوم التالي؟ نتولى المسؤولية في القطاع والمسؤولية على مليوني شخص؟ هذا مقترح لا يمكن أن يكون جديا”.

وكان مسؤولون إسرائيليون سابقون وحاليون قد دعوا مؤخرا إلى اجتياح قطاع غزة.

وقال رئيس الوزراء السابق إيهود باراك الأسبوع الماضي إن تقويض حكم حماس في غزة ممكن عبر اجتياح القطاع، مشيرا إلى أنه بحث هذه الإمكانية عام 2011.

كما دعا وزير الطاقة يوفال شتاينتس إلى اجتياح القطاع، وقال في بداية الأسبوع الحالي، إن قيام إسرائيل باجتياح القطاع وتقويض حكم حماس بات قريبا.

ورأى عاميدرور أن مشكلة التسوية السياسية المطروحة مع حركة حماس في غزة، تكمن في تقديم ضمانة لحماس بأن قدراتها العسكرية لن تتضرر خلال فترة التهدئة، وهذا يعني أن على إسرائيل أيضا أن تعزز قدراتها كي تقطع الطريق أمام تعاظم قدرات الحركة.

وبحسب وسائل إعلام إسرائيلية، يتوقع أن يتم التوصل قريبا إلى تسوية لم تتضح تفاصيلها بعد بين الاحتلال وحماس، تتضمن بشكل عام إعادة الهدوء مقابل تخفيف الحصار عن القطاع.

ولم يصدر عن حركة حماس أي توضيحات حول تفاصيل التسوية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية