شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

فى أسبوعه الأول.. بيع 33 ألف نسخة من كتاب “المعتوه” عن ترامب

بيعت أكثر من 33 ألف نسخة، من كتاب “المعتوه” خلال أقل من أسبوع، وهو الكتاب الذي ألفته المساعدة السابقة في البيت الأبيض” أوماروسا نيومان”،عن تفاصيل تجربتها أثناء عملها لمدة عام مع الرئيس الأمريكي” دونالد ترامب”.

واحتل الكتاب المرتبة الثانية من بين الكتب الأكثر مبيعا في الولايات المتحدة.

و تقول “أوماروسا”: إن لديها تسجيلا صوتيا مثيرا، ينعت فيه ترامب الأميركين من ذوي البشرة السوداء بلفظ عنصري.

وأثار الكتاب جدلا واسعا وهو ما دفع البيت الأبيض لنفي الادعاءات الواردة فيه.

من جانبه، قال البيت الأبيض إن زعم الموظفة السابقة فيه بخصوص اللغة التي استخدمها “ترامب” ليس له أساس من الصحة.

واتهمت “أوماروسا نيومان”، ترامب بإهانة وازدراء الفلبينيين وأقليات أخرى في الولايات المتحدة.

ووصفت نيومان، ترامب بأنه “شخص متقلب ومشتت ومعادٍ للنساء وغير مأمون”.

وقالت أيضًا إن “حلفاء الرئيس حاولوا شراء صمتها عندما غادرت البيت الأبيض”.

وأشارت إلى أنها تلقت عرضا بـ15 ألف دولار شهريا، مقابل شغل “منصب رفيع” في حملة ترامب لانتخابات عام 2020.

وأضافت نيومان أن “هذا العرض جاء مشروطا باتفاق لعدم إفشاء الأسرار”.

ووصفت ترامب أيضا بأنه “رجل محب للصراع والفوضى، ويحب أن يرى الناس يتجادلون ويتصارعون”.

وقالت إنها رأته يتصرف بشكل غير لائق في عدة مناسبات خاصة، مثل حفلات أعياد الميلاد بمنتجعه الخاص في فلوريدا.

وأضافت أنها لاحظت عليه “تراجعا واضحا في قدراته العقلية بشكل لا يمكن إنكاره”.

وفي رد على كتاب مذكرات نيومان الذي حمل اسم “Unhinged‏” (المعتوه)، قال البيت الأبيض إنها “مليئة بالأكاذيب والاتهامات الباطلة”، بحسب الوكالة ذاتها.

وكان ترامب في رده على نيومان، قال إنها “كلبة” و”مسعورة”، وأضاف: “عندما تعطي امرأة مسعورة منحطة باكية، فرصة وتعطيها وظيفة في البيت الأبيض، فأعتقد أن ذلك لا ينفع. أحسنت يا جنرال كيلي لإقالة هذه الكلبة بسرعة”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية