شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

النهضة الجزائري يدعو إلى تأجيل الانتخابات المحلية بسبب “غياب الشفافية”

النهضة الجزائري يدعو إلى تأجيل الانتخابات المحلية بسبب “غياب الشفافية”
  دعا حزب حركة النهضة الإسلامي الجزائري إلى تأجيل الانتخابات المحلية المزمع تنظيمها يوم 29 نوفمبر...

 

دعا حزب حركة النهضة الإسلامي الجزائري إلى تأجيل الانتخابات المحلية المزمع تنظيمها يوم 29 نوفمبر القادم بسبب ما وصفته بـ"غياب أجواء نجاح هذه العملية الانتخابية" بعد التأخر في تنصيب اللجنة الوطنية لمراقبة الانتخابات.

وذكر بيان صادر مساء اليوم "الأربعاء" عن حزب حركة النهضة: إنه "في الوقت الذي كان ينتظر فيه الشعب الجزائري والطبقة السياسية توفير الأجواء المواتية لإجراء انتخابات محلية شفافة ونزيهة تلبي طموح الشعب في اختيار ممثليه وتمحو أثار مهزلة انتخابات مايو الماضي التشريعية نتفاجأ أن السلطة لم تعِ الدرس بعد مما حدث ضاربة عرض الحائط كل نداءات الطبقة السياسية والمطالبة بضرورة توفير أجواء نجاح العملية وتجنب الأخطاء السابقة ".

وأكدت النهضة أن الحل يكمن في تأجيل الانتخابات المحلية نظرا لتأخر تنصيب اللجنة الوطنية لمراقبة الانتخابات وما تبعها من لجان ولائية وبلدية.

تجدر الإشارة إلى أن الشيخ عبد الله جاب الله رئيس حزب جبهة العدالة والتنمية الإسلامي الجزائري كان قد أعلن مقاطعة الانتخابات المحلية القادمة بسبب ما وصفه غياب إرادة سياسية لتنظيم انتخابات نزيهة .

وكان الحزب قد رفض نتائج الانتخابات البرلمانية التي أجريت في العاشر من مايو الماضي واتهم السلطة بتزوير النتائج لصالح الحزب الحاكم الذي حصد الأغلبية في البرلمان الجديد.

جدير بالذكر أن وزير الداخلية الجزائري دحو ولد قابلية كان قد أعلن أوائل أغسطس الماضي إن أجهزة الوزارة ستعمل على ضمان وشفافية كل الإجراءات لإنجاح الانتخابات المحلية القادمة، موضحا انه سيتم في الانتخابات المحلية القادمة اختيار أعضاء المجالس في 1541 بلدية على أن يتم اختيار رؤساء هذه البلديات من بينهم كما يتم في هذه الانتخابات اختيار أعضاء 48 ولاية تضمها الجزائر.

وكانت الانتخابات المحلية السابقة قد جرت في نوفمبر 2007 وفاز فيها حزب الغالبية البرلمانية جبهة التحرير الوطني بأكثر من 30% من المقاعد.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020