شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وزارة الآثار تطالب «اسكتلندا» بمستندات الملكية لحجر من هرم خوفو

وزير الآثار خالد العناني - أرشيفية

تحركت وزارة الآثار من أجل مطالبة اسكتلندا بإثبات ملكيتها لكتلة ضخمة من هرم “خوفو” الأكبر، أحد أهرامات الجيزة الثلاثة الشهيرة، قبيل عرضها ضمن مجموعة أثرية مصرية أخرى الشهر المقبل.

كان المتحف الوطني الاسكتلندي في مدينة إيدنبرج أعلن عزمه عرض كتلة ضخمة من الحجر الجيري تمثل جزءا من الكساء الخارجي لهرم  “خوفو” ضمن مجموعة أثرية مصرية الشهر المقبل، حسب تقارير غربية.

وتعقيبا على ذلك، خاطبت وزارة الآثار، وفق بيان أصدرته الخميس، الخارجية المصرية بالتواصل مع السلطات الاسكتلندية والمتحف الوطني الاسكتلندي للإفادة بمستندات الملكية الخاصة بجميع القطع الأثرية المصرية المزمع عرضها بالمعرض المذكور، بجانب “شهادات التصدير الخاصة بتلك الكتلة الحجرية الأثرية وطريقة خروجها من مصر وتاريخ الحصول عليها وضمها لمجموعة المتحف”.

وأوضح البيان أنه “حال ثبوت خروج القطع الاثرية بطريقة غير شرعية سيتم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لاستردادها”.

جدير بالذكر أن وزارة الآثار أعلنت في صيف 2017، عن فقدان 32 ألفا و638 قطعة أثرية على مدار أكثر من 50 عاما مضت، بناءً على أعمال حصر قامت بها.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية