شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بيان للخارجية: مصر تدين «محاولة الانقلاب» في الجابون

قالت وزارة الخارجية المصرية في بيان لها، إن مصر تدين “بأشد العبارات” محاولة الانقلاب في الجابون.

وأوضحت مصر في بيان للخارجية أنها “تؤكد على وقوفها إلى جانب السلطة الشرعية في البلاد، اتساقاً مع المبادئ الحاكمة للاتحاد الأفريقي، تدعو إلى احترام الدستور والقانون”.
وفي وقت سابق الاثنين، أحبطت الجابون محاولة انقلاب عسكري، وقتلت اثنين من المشتبه بهم في هذه المحاولة واعتقلت سبعة آخرين بعد ساعات من سيطرتهم على محطة إذاعية في مسعى لإنهاء حكم عائلة الرئيس علي بونجو المستمر منذ 50 عاما.

أعلن ذلك المتحدث باسم الحكومة جي بيرتران مابانجو. وكان متمردون من الجيش سيطروا على المحطة الإذاعية لفترة وجيزة وبثوا رسالة تقول إن الرئيس بونجو لم يعد لائقا للحكم بعد إصابته بجلطة دماغية في السعودية في أكتوبر.

وفي أول ظهور له على شاشة التلفزيون منذ إصابته بالجلطة تلعثم بونجو (59 عاما) خلال إلقاء الكلمة وبدا غير قادر على تحريك ذراعه اليمنى. ولم يتضح إن كان بوسعه السير. ويواصل علاجه في المغرب منذ نوفمبر تشرين الثاني.

وفي بيان عبر الإذاعة الساعة الرابعة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي، قال اللفتنانت كيلي أوندو أوبيانج الذي وصف نفسه بأنه ضابط بالحرس الجمهوري إن الكلمة التي ألقاها بونجو بمناسبة العام الجديد “عززت الشكوك في قدرة الرئيس على الاستمرار في القيام بمسؤوليات منصبه”.

وقال شاهد لرويترز خارج مقر الإذاعة إن جنودا مؤيدين للحكومة أطلقوا الغاز المسيل للدموع لتفريق نحو 300 خرجوا للشوارع دعما للانقلاب. وحلقت طائرات هليكوبتر في الأجواء وكان هناك وجود كثيف للجيش والشرطة في الشوارع.

لكن الهدوء ساد معظم أنحاء العاصمة وقال متحدث حكومي إن الوضع تحت السيطرة بعد الاعتقالات. وقال سكان إنه جرى قطع الإنترنت.

ووصل بونجو، إلى الحكم، عبر انتخابات، شككت المعارضة في نتائجها عقب وفاة والده عمر بونغو، في 2009، الذي حكم هذا البلد الإفريقي لمدة 41 عاما.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية