شبكة رصد الإخبارية

الفتاة السعودية «رهف» تغادر تايلاند إلى كندا بعد قبول لجوئها

أعلن رئيس مكتب الهجرة التايلاندي الفريق سوراشيت هاكبال، الجمعة، أن الشابة السعودية رهف القنون، غادرت البلاد باتجاه كندا على متن طائرة تابعة للخطوط الجوية الكورية الجنوبية.

وأوضح رئيس مكتب الهجرة، أن الفتاة الهاربة من أهلها بسبب العنف الأسري، صعدت إلى الطائرة المتوجهة إلى تورنتو مع التوقف في عاصمة كوريا الجنوبية سيوول، وفق وكالة أسوشيتد برس.

وفي وقت سابق، كشف رئيس مكتب الهجرة التايلاندي أن أستراليا وكندا عرضتا على رهف (18 عاما)، اللجوء لديها.

وأضاف هاكبال في تصريح هاتفي لشبكة “سي إن إن” الأميركية أن “أستراليا عرضت عليها اللجوء، لكننا ننتظر لمساع أين ستذهب بالضبط لأن كندا عرضت عليها اللجوء أيضا”.

وفي السياق، أغلقت “رهف” حسابها على “تويتر”، الذي استخدمته لإطلاق حملة لدعم طلبها اللجوء لدى عدد من الدول التي ناشدتها وفي مقدمتها أستراليا، وكندا، وبريطانيا.

وأرجعت حسابات إلكترونية على تويتر، ويعرف أصحابها أنفسهم أنهم من أصدقاء “رهف”، قرار إغلاق حساب الأخيرة، إلى تلقيها “تهديدات بالقتل”.

والأربعاء الماضي، أقرّت المفوضيّة العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بتصنيف “رهف” بأنها “لاجئة”، ووضعتها تحت حمايتها.

وكانت رهف، في عطلة برفقة أسرتها في الكويت لكنها فرت منهم، ووصلت تايلاند في محاولة الذهاب إلى أستراليا لطلب اللجوء هناك، حسب منظمة “هيومن رايتس ووتش” الحقوقية الدولية.

وتقول المنظمة إن لدى رهف، تأشيرة لأستراليا، لكن دبلوماسيا سعوديا صادر منها جواز سفرها لدى وصولها مطار بانكوك.

وحسب تقارير إعلامية، تبرر الشابة السعودية تصرفاتها بأنها “تركت الدين الإسلامي لذلك تخشى أن تجبر على العودة إلى السعودية كي لا تقتلها أسرتها”.

هربت من السعودية

" أريد أي دولة تحميني"فتاة سعودية هربت من أهلها لكنها علقت في تايلاند #فتاة_تايلاند

Publiée par ‎شبكة رصد‎ sur Lundi 7 janvier 2019



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية