شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

زعيم المعارضة الفنزويلية: عقدنا اجتماعات سرية مع الجيش وقوات الأمن

قال خوان جوايدو، رئيس البرلمان الفنزويلي الذي تسيطر عليه المعارضة، والذي أعلن نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد، في مقال رأي نشرته صحيفة نيويورك تايمز يوم الأربعاء أن المعارضة الفنزويلية عقدت اجتماعات سرية مع أفراد من الجيش وقوات الأمن.

وذكر جوايدو، أن «الانتقال سيتطلب دعما من وحدات عسكرية رئيسية. عقدنا اجتماعات سرية مع أعضاء من القوات المسلحة وقوات الأمن».

وأكد زعيم المعارضة، أن «انسحاب الجيش من دعم السيد (نيكولاس) مادورو حاسم للتمكين من إحداث تغيير في الحكومة».

وكان البيت الأبيض قد أعلن، الأربعاء ، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، هنأ رئيس البرلمان الفنزويلي خوان غوايدو الذي أعلن نفسه «رئيسا مؤقتا» للبلاد.

وذكرت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز، أن ترامب أجرى اتصالا هاتفيا مع غوايدو، هنأ الرئيس الفنزويلي المؤقت غوايدو على توليه التاريخي للرئاسة، موضحة أن ترامب، جدد دعمه القوي لنضال الشعب الفنزويلي من أجل استعادة الديمقراطية.

وتشهد فنزويلا توترا متصاعدا منذ 23 يناير الجاري، إثر إعلان غوايدو نفسه «رئيسا مؤقتا» للبلاد، وإعلان الرئيس مادورو قطع العلاقات الدبلوماسية مع واشنطن، متهما إياها بتدبير محاولة انقلاب ضده.

وسارع ترامب إلى الاعتراف بزعيم المعارضة «رئيسا انتقاليا»، وتبعته كل من كندا، وكولومبيا، وبيرو، والإكوادور، وباراغواي، والبرازيل، وتشيلي، وبنما، والأرجنتين، وكوستاريكا، وغواتيمالا، وبريطانيا.

وبالمقابل، أيدت كل من تركيا، وروسيا، والمكسيك، وبوليفيا، شرعية مادورو الذي أدى قبل أيام اليمين الدستورية رئيسا لفترة جديدة من 6 سنوات.

ثورة أم انقلاب

رئيسان يحكمان البلاد , والشعب منقسم بينهما ما الذي يحدث في فنزويلا؟

Publiée par ‎شبكة رصد‎ sur Jeudi 24 janvier 2019



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية