شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بلومبيرج: علاقات الولايات المتحدة بالسعودية لم تتعافى بعد منذ مقتل خاشقجي

 

اعتبر، السفير الأميركي السابق بالسعودية، روربت جوردان، أن علاقات بلاده مع المملكة لم تستعد عافيتها منذ مقتل الصحفي جمال خاشقجي، مشيرا إلى أنها في أدنى حالاتها منذ أحداث 11 سبتمبر 2001.

وندد جوردان، الذي عمل سفيرا لبلاده في الرياض بين عامي 2001 و2003، في مقابلة مع وكالة “بلومبرج” الأميركية، بتغاضي الرئيس ترامب، عن دور ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، في جريمة مقتل خاشقجي.

وبحسب السفير، فإن ترامب، يريد أن يعطي فرصة أخرى لبن سلمان، رغم الإخفاقات المتعددة التي صاحبته منذ تسلمه للسلطة، والتي كان أبرزها، إخفاقه في اكتتاب شركة أرامكو، واختطافه لرئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، واعتقاله لعدد كبير من رجال الأعمال بفندق ريتز كارلتون، وغيرها من الإخفاقات.

وشدد السفير السابق، على أن واشنطن مطالبة بأخذ إخفاقات بن سلمان بعين الاعتبار، وتقييم العلاقات بناءا على ذلك.

واعترف جوردان بأهمية العلاقات السعودية الأميركية، مؤكدا وجود مصالح مشتركة وتحالفا بينهما، غير أنه نبه إلى أن ذلك يبدو مختلفا عما كانت عليه الحال قبل 15 سنة.

وأشار جوردان إلى أن العقوبات التي فرضها ترامب على المملكة ردا على مقتل خاشقجي، ليست ذات أهمية، وأنها اقتصرت على حظر دخول عدد من المتهمين بالقتل المباشر للصحفي، للولايات المتحدة.

وأكد السفير السابق، أن الكونجرس الأميركي، غير راض عن مستوى العقوبات الذي فرض، لكن ليس بيده الكثير لمواجهة ذلك، إذ بإمكان ترامب إجهاض أي قرار يتخذونه بهذا الصدد عبر استخدام الفيتو.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية