شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بعد تهديدات حفتر.. هلع في أسواق «طرابلس» وطوابير أمام محطات البنزين

أزمة الوقود في ليبيا - صورة أرشيفية

شهدت أسواق العاصمة الليبية “طرابلس” حالة من الهلع، اليوم الخميس، وظهرت طوابير طويلة أمام محطات البنزين، مع حدوث قفزات جديدة في سعر الدينار الليبي مقابل الدولار في السوق السوداء، بعد تهديدات خليفة حفتر، باقتحام المدينة.

ووجه خليفة حفتر، في رسالة صوتية اليوم الخميس، قواته بـ “التقدم” نحو العاصمة طرابلس، مقر حكومة الوفاق الوطني، التي يرأسها فايز السراج. وقال حفتر في هذه الرسالة، التي بثت على صفحة المكتب الإعلامي لقواته على موقع فيسبوك، “دقت الساعة وآن الأوان”.

كلمة القائد العام للقوات المسلحة

Publiée par ‎عملية الكرامة‎ sur Jeudi 4 avril 2019

في مقابل هذا، أعلنت فصائل ليبية من مدينة مصراتة، موالية لحكومة الوفاق الوطني، استعدادها للتصدي لتقدم القوات الموالية لحفتر التي تسيطر على شرق ليبيا. وطلبت الفصائل من رئيس حكومة الوفاق فايز السراجإعطاء أوامر العمليات فورا ودون تأخير لمواجهة هذا المتمردفي إشارة إلى حفتر.

وفي طرابلس نفسها، أعلنت وزارة الداخلية في حكومة السراجرفع حالة الطوارئ إلى الدرجة القصوى، وأمرتكافة الأجهزة والوحدات الأمنية بالتصدي بقوة وشدة لأي محاولات تهدد أمن العاصمة طرابلس“.

وسيطرت قوات حفتر على مدينة غريان الواقعة على بعد نحو 100 كيلومتر جنوبي العاصمة طرابلس اليوم الخميس لتصعّد صراعها مع الحكومة الليبية المعترف بها دولياً إلى مستوى جديد ينذر بالخطر.

وكانت قوات حفتر، قالت في وقت متأخر من مساء أمس إنها تعد لهجوم بهدفتطهير غربليبيا وضمنه العاصمة طرابلسمن الإرهابيين والمرتزقة، حسب وصفها. وترافق هذا الإعلان مع تحرك لقوات حفتر في اتجاه غرب البلاد.

وفي أول رد له قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إنه لا يوجد حل عسكري للصراع في ليبيا، وذلك بعدما أمر حفتر قواته بالتحرك صوب طرابلس. وأضاف غوتيريش في مجمع الأمم المتحدة في طرابلس “أود أن أوجه نداء قوياً لوقف… التصعيد”.

وكشف البنك الدولي الثلاثاء الماضي، أن معدل نموّ الاقتصاد الليبي تراجع العام الماضي إلى 7.8%، بعدما سجل نمواً قياسياً عام 2017 بلغ 26.7%، وذلك في أعقاب 4 سنوات من الركود بين عامَي 2013 و2016.

وذكر البنك الدولي أن رسوم بيع النقد الأجنبي البالغة 183%، ساهمت في الحدّ من المضاربة والتهريب، والحدّ من الضغوط على الأسعار في ليبيا، منذ أن فرضها المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في سبتمبر من العام الماضي.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020