شبكة رصد الإخبارية

إنجاز علمي نادر.. التقاط أول صورة لثقب أسود في تاريخ علم الفلك

كشف فريق علمي دولي، الأربعاء، عن التقاط أول صورة على الإطلاق لثقب أسود، باستخدام شبكة عالمية من أجهزة التليسكوب، بمشاركة أكثر من 200 عالم، في هذا الإنجاز.

وتظهر الصورة هالة من الغبار، تتبع الخطوط العريضة لثقب أسود هائل في قلب مجرة “Messier 87″، على بعد 55 مليون سنة ضوئية من الأرض.

View this post on Instagram

You are looking at the first ever image of a black hole, captured by the @ehtelescope Project. Within the dark spot is the black hole—a place so gravitationally dense nothing can escape from it, not even light. The orange halos surrounding the hole are hot gas emissions, swirling around it under the influence of the strong gravity near the event horizon—the point past which not even light can escape before falling into the void. To capture this image, a network of telescopes around the globe coordinated efforts to observe the black hole that sits at the center of Messier 87, a massive galaxy in the nearby Virgo galaxy cluster, 55 million light-years from Earth. This effort to create an “Earth-sized” telescope resulted in five petabytes of data (“the equivalent of billions of cat videos” according to EHT researchers) which researchers refined to create this historic first image. The National Science Foundation played a pivotal role in this discovery by funding individual investigators, interdisciplinary scientific teams and radio astronomy research facilities since the inception of EHT. Over the last two decades, NSF has directly funded more than $28 million in EHT research, the largest commitment of resources for the project #RealBlackHole #ehtblackhole

A post shared by National Science Foundation (@nsfgov) on

وعقدت الأربعاء 6 مؤتمرات صحفية متزامنة،في واشنطن وبروكسل وسانتياجو وشنغهاي وتايبه وطوكيو، للكشف عن صورة هذا الثقب الموجود في قلب مجرة على بعد نحو 54 مليون سنة ضوئية عن الأرض.

وتم اكتشاف هذا الثقب، بواسطة تلسكوب “Event Horizon”، وهو شبكة مكونة من ثمانية مناظير راديوية تمتد مواقعها من أنتاركتيكا إلى إسبانيا وتشيلي.

Over the last two weeks we showcased 11 millimeter-radio observatories across the globe that are planned for the full…

Publiée par Event Horizon Telescope sur Dimanche 7 avril 2019

وقال زيري يونسي، وهو عضو في فريق تلسكوب “Event Horizon”، من جامعة كوليدج لندن: “للمرة الأولى، التقطنا صورة لهذا الشيء الأكثر غموضا، وأضاف: “إنه حرفيا بوابة للخروج من الكون إلى شيء مجهول تماما“.

وتعطي الصورة أول لمحة مباشرة عن القرص المحيط بالثقب الأسود، وهو عبارة عن حلقة من الغاز والغبار على شكلدوناتغامضة،تغذيالوحش بداخله بثبات.

والتقط التلسكوب الإشعاعات المنبعثة من الجسيمات الموجودة داخل القرص، والتي يتم تسخينها بمليارات الدرجات أثناء دورانها حول الثقب الأسود بالقرب من سرعة الضوء، قبل أن تختفي أسفل الثقوب.

ويشبه منظر الهالة في الصورة الهلال، ذلك أن الجسيمات في جانب القرص تدور نحو الأرض، وتتدحرج نحونا بشكل أسرع، وتبدو أكثر إشراقا، فيما يظل الظل الداكن داخل حدود أفق الثقب الأسود، في نقطة اللاعودة، حيث لا يمكن لأي ضوء أو مادة تسافر بسرعة كافية، الهروب من الجاذبية التي لا ترحم للثقوب السوداء.

وكانت نظرية النسبية لأينشتاين أول من تنبأ بوجود الثقوب السوداء، رغم أن أينشتاين نفسه كان يشك في أنها موجودة بالفعل.

ومنذ ذلك الحين، جمع علماء الفلك أدلة دامغة على أن هذه المجاري الكونية موجودة هناك، لكن الثقوب السوداء صغيرة للغاية ومظلمة وبعيدة، ويتطلب رصدها مباشرة تلسكوبا بدقةتعادل القدرة على رؤية الخبز على القمر“.

 

 

 

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية