شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

للمرة الأولى في التاريخ.. نهائي بطولتي أوروبا من دولة واحدة

شهد موسم 2018-2019 واقعة فريدة من نوعها، فلأول مرة في التاريخ يكون طرفي نهائي بطولتي دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي من دولة واحدة.

وسيكون نهائي دوري أبطال أوروبا بين فريقي ليفربول وتوتنهام في المباراة التي ستقام في الأول من يونيو المقبل.

بينما سيكون نهائي “يوروبا ليج” بين الثنائي الإنجليزي تشيلسي وأرسنال يوم 29 مايو الجاري.

بذلك، حققت أندية إنجلترا، رقمًا تاريخيًا غير مسبوق، على مستوى البطولات الأوروبية للفرق.

يشار إلى أن نهائي النسخة الحالية لبطولة الدوري الأوروبي هو ثاني نهائي بين ناديين إنجليزيين على مدار تاريخ البطولة القارية، حيث كان النهائي الأول بين توتنهام وولفرهامبتون في موسم 1971-1972.

وحسم توتنهام وقتها اللقب لصالحه بالفوز ذهابًا بهدفين لهدف، قبل أن يتعادل إيابًا بهدف لكل منهما.

كما يعد نهائي النسخة الحالية لبطولة “يوروبا ليغ” هو النهائي الثامن الذي يجمع بين ناديين من دولة واحدة.

وفي سياق مواز، نجح توتنهام هوتسبير الإنجليزي، في التأهل للمرة الأولى في تاريخه لنهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم ضاربًا موعدًا مع مواطنه ليفربول في نهائي إنجليزي خالص للبطولة الأغلى والأهم في العالم على مستوى الأندية.

وبعد أن أطاح السبيرز بأياكس أمستردام الهولندي والعودة التاريخية لليفربول أمام برشلونة الإسباني، نجح الثنائي الإنجليزي في صنع التاريخ بصدام إنجليزي خالص في البطولة الأوروبية للمرة الثانية في التاريخ بعد نهائي عام 2008 الذي جمع مانشستر يونايتد وتشيلسي وتوج المان يونايتد باللقب بضربات الترجيح بنتيجة 6-5 بعد التعادل بهدف لكل فريق.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية