شبكة رصد الإخبارية

الناتو يطالب الأطراف المتصارعة في ليبيا بالعودة للحوار

حلف الناتو

دعا الأمين العام لحلف شمال الأطلسي الناتو، جميع الأطراف في ليبيا، إلى وقف الاقتتال والعودة للحوار السياسي لحل الأزمة القائمة في البلاد.

تصريح ينس ستولتنبرغ جاء خلال لقاء جمعه مع المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، في العاصمة البلجيكية بروكسل، للتباحث حول مستجدات الأوضاع الأمنية في ليبيا بحسب الأناضول.

وقال أن الاقتتال في ليبيا عمق جراح الشعب، وأنه من غير الممكن حل الأزمة الراهنة بالوسائل العسكرية، معربا عن قلقه حيال الأوضاع السائدة في ليبيا، داعيا الأطراف للعودة إلى المحادثات السياسية.

وقال ستولتنبرغ: «الناتو مستعد لتقديم الدعم من أجل تأسيس المؤسسات الأمنية في ليبيا، ويمكننا القيام بذلك بناءً على طلب الحكومة الليبية».

وفي 4 أبريل الماضي، أطلق اللواء الليبي خليفة حفتر، هجوما على العاصمة طرابلس، وتمكنت قواته، دخول أربع مدن رئيسية تمثل غلاف العاصمة صبراتة وصرمان وغريان وترهونة.

كما تمكنت من التوغل في الضواحي الجنوبية لطرابلس، إلا أنها تعرضت لعدة انتكاسات، وتراجعت في أكثر من محور، وعجزت عن اختراق الطوق العسكري حول وسط المدينة، الذي يضم المقرات السيادية.

وتعاني ليبيا منذ 2011، صراعا على الشرعية والسلطة يتركز حاليا بين حكومة الوفاق المعترف بها دوليا، وحفتر الذي يقود الجيش في الشرق.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية