شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

فرنسا: لا نتدخل في شؤون الجزائر الداخلية

نفى السفير الفرنسي بالجزائر، كزافيي دريانكور، الخميس، أن يكون لبلاده أي إرادة للتدخل في الشؤون الداخلية للجزائر، مؤكدا أن فرنسا تتابع بـكثير من الاحترام الوضع في الجزائر دون إصدار أحكام“.

وقال الدبلوماسي الفرنسي للصحافة، عقب استقباله من قبل الرئيس الجزائري المؤقت، عبد القادر بن صالح،  الذي سلم له أوراق اعتماده سفيرا بالجزائر إنفرنسا تتابع مثل بلدان أوروبية أخرى ما يحدث في الجزائر بكثير من الاحترام دون إصدار أحكام ولا أي إرادة في التدخل في الشأن الجزائري، وفق ما أفادت وكالة الأنباء الجزائرية.

وأكد دريانكور أنهواعِ بأنه يتواجد في وضع ووقت جد خاص من تاريخ الجزائر، مشددا على أنالجزائر بلد كبير وشاسع، ونكن له كل الإعجاب. وأملي أن نطور سويا العلاقات في كل الميادين بين الحكومتين وخاصة بين الشعبين الفرنسي والجزائري الصديقين“.

وحسب نفس المسؤول الفرنسي، فإنالشعب الفرنسي منبهر بالنضج السياسي للشعب الجزائري“.

وكانت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية، نشرت برقية الأسبوع الماضي، تحمل تصريحا لوزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، قال فيه إن بلاده تأملأن يتم إجراء الانتخابات الرئاسية المقررة يوم 4 يوليو في ظروف جيدة، بكل ما يلزم من الشفافية والصفاء، الأمر الذي نفته السفارة الفرنسية بالجزائر آنذاك.

وتعيش الجزائر خلال الأيام الأخيرة على وقع جدل بشأن هذا الموعد الانتخابي، بين من يدعو إلى التوافق حول ظروف إجرائه من أجل تجنيب البلاد الفراغ الدستوري بعده، ومن يعتبر أن البلاد تحتاج مرحلة انتقالية أطول لتحضير انتخابات شفافة.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية