شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الخارجية: مصر انفقت ملايين الدولارات لدعم لاجئي سوريا والاستجابة الدولية مخيبة للآمال

كشف مساعد وزير الخارجية المصري للشؤون العربية، المندوب الدائم بجامعة الدول العربية، محمد البدرى، عن أن عدد اللاجئين السوريين الموجودين حاليا في مصر، يقدر بـ550 ألف سوري، بنسبة 10% من اللاجئين السوريين في باقي الدول.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقد، الأربعاء، في مقر وزارة الخارجية المصرية، احتفالا بإطلاق خطة الاستجابة الإقليمية للاجئين السوريين.

وأكد البدري أن عدد السوريين المسجلين منهم في مصر يبلغ 137 ألفا، لافتا إلى أن الحكومة تتحمل آثار وتبعات زيادة اللجوء سياسيا واقتصاديا، وسط نقص الدعم الدولي.

وأشار إلى أن 44 ألف طالب سوري مسجلون في مرحلة التعليم قبل الجامعي، وكلفوا مصر ملايين الدولارات، فيما قدمت مصر خدمات صحية لهم بـ 150 مليون دولار سنويا.

ونوه البدري، على أن الاستجابة الدولية لدعم مصر مخيبة للآمال، حيث حصلت مصر على 10% من طلباتها مما يؤكد تحمل مصر نسبة 90% من دعم اللاجئين.

وأوضح مساعد وزير الخارجية، أن مصر عاملت السوريين بشكل يحفظ كرامتهم، ولم تقيم لهم مخيمات للاجئين، ويتجولون في البلاد دون قيود.

وأشار إلى ضرورة تنامي هذا الدعم للوفاء باحتياجات اللاجئين المتزايدة إلى جانب زيادة أعدادهم بشكل متواصل، نتيجة الأوضاع غير المستقرة بالمنطقة.

ولفت مسؤول الخارجية المصرية، على إن دعم الدول المضيفة للاجئين من شأنه دعم حائط الصد إزاء موجات الهجرة غير الشرعية من جنوب المتوسط إلى شماله.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية