شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

أردوغان يتعهد بمقاضاة مصر والسيسي أمام المحاكم الدولية

تعهد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ببذل كافة الجهود لمحاكمة مصر دوليا، بتهمة قتل الرئيس الراحل محمد مرسي.

وقال أردوغان في خطاب له خلال تجمع انتخابي، “مرسي لم يمت بشكل طبيعي، لكنه قتل”.

وأكد الرئيس التركي أنه سيثير القضية في قمة العشرين التي ستقام في اليابان.

وتابع: “سنتابع التطورات المتعلقة بوفاة مرسي، وسنفعل كل ما يتطلبه الأمر لمقاضاة مصر في المحاكم الدولية”.

وأوضح أردوغان أن مرسي لم يمت بأجله، بل قُتل، مضيفًا: “خافوا حتى من نعش مرسي الرئيس المنتخب ديمقراطيًا بنسبة أصوات 52 بالمئة، ولم يسلموه لأسرته، ولم تتواجد عقيلته بين من استلموه، ولم يدفنوه في قريته بناءًا على وصيته، وإنما في مكان حددته الدولة، لأنهم كانوا يخافون، فهم جبناء”.

وأردف قائلا: “للأسف بقي محمد مرسي يصارع الموت على الأرض لمدة 20 دقيقة في قاعة المحكمة ولم يتدخل المسؤولون هناك لإسعافه”.

واستطرد: “الذين يتوقعون لأردوغان مصيرا مشابهًا لمصير مرسي، هم من أتباع عقلية السيسي، نحن لا نخاف من هؤلاء، لأننا ارتدينا أكفاننا وسلكنا هذا الطريق”.

ودعا الرئيس التركي منظمة التعاون الإسلامي للقيام بواجباتها حيال وفاة محمد مرسي، مؤكداً أنه لا بد من قيام المنظمة بما يلزم.

وجاء الرد من القاهرة بمهاجمة تركيا و اعتبار هذا الخطاب، «محاولة مُغرضة للنيل من التزام مصر بالمعايير الدولية، والقفز إلى استنتاجات واهية لا تستند إلى أي أدلة أو براهين حول صحة المذكور، دون أي إدراك، بل وجهل تام بالحقائق»، كما قال البيان.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية