شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

لليوم الخامس.. الأمن المصري يشدد حصاره على قرية الرئيس مرسي «العدوة»

فرضت قوات الأمن حصارًا على قرية «العدوة» بالشرقية، مسقط رأس الرئيس الراحل «محمد مرسي»، منذ اليوم الأول لوفاة مرسي داخل المحكمة.

وتستمر الشرطة المصرية لليوم الخامس على التوالي في حملة مداهمات واعتقالات واسعة في قرية «العدوة».

واقتحمت قوات الداخلية عشرات المنازل في القرية ذاتها والقرى المجاورة، وحطمت محتويات عشرات المنازل واعتقلت العشرات، واقتادتهم إلى جهة مجهولة.

وكان التلفزيون الرسمي المصري، قد أعلن الإثنين وفاة الرئيس «محمد مرسي» أثناء جلسة محاكمة، وقال إنه تعرض لنوبة إغماء توفي على إثرها.

ومنعت السلطات أسرة الرئيس الراحل من استقبال المعزين في منزلها بالتجمع الخامس، كما منعت إقامة سرادق عزاء في مسقط رأس الرئيس.

ورغم الحصار الأمني المشدد، أدى الآلاف من أبناء العدوة صلاة الغائب على الرئيس عقب صلاة الظهر، الثلاثاء الماضي، في أحد مساجد القرية.

وفور الانتهاء من صلاة الغائب، خرج الأهالي في مظاهرة طافت معظم شوارع القرية، وحملوا صور الرئيس الراحل.

ووفق روايات شهود عيان، فقد اعتلت قوات الأمن أسطح العديد من المنازل في «العدوة»، كما دفعت بتعزيزات أمنية مكثفة لدعم القوات الأمنية التي تحاصر القرية منذ يوم وفاة مرسي.

حصار قرية الرئيس الراحل

ترهيب وحصار..قوات الأمن المصرية تقتحم قرية العدوة مسقط رأس الرئيس الراحل #محمد_مرسي وتعتقل عددا من المواطنين بعد قيامهم بصلاة الغائب عليه

Publiée par ‎شبكة رصد‎ sur Mardi 18 juin 2019



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية