شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بعد انتقاده هيئة الترفيه.. السلطات السعودية تعتقل الداعية «عمر المقبل»

كشف حساب معتقلي الرأي، المتخصص في نقل أخبار المعتقلين السعوديين، أن السلطات في المملكة اعتقلت الداعية الإسلامي عمر المقبل بعد أيام من انتشار مقطع مصور له ينتقد فيه هيئة الترفيه في المملكة.

وقال الحساب في تغريدة له على تويتر: «تأكد لنا خبر اعتقال الشيخ د.عمر المقبل الأستاذ في كلية الشريعة بجامعة القصيم على خلفية مقطع انتشر له قبل أيام يبدي فيه رأيه بما تمارسه هيئة الترفيه، معتبراً أن مايجري «يسلخ المجتمع السعودي من هويته باسم الترفيه».

وأكد الحساب أن «اعتقال المقبل يأتي استمراراً لحملات الاعتقال التعسفية الشرسة التي تشهدها المملكة منذ سنتين، والتي تستهدف كبار العلماء والمشايخ وغيرهم من أصحاب الفكر والرأي الحر».

ولفت إلي أن اعتقال المقبل ومن قبله الكثيرون، إثبات جديد على زيف مزاعم السلطات بأن قوانينها تكفل حرية التعبير.

وأوضح حساب معتقلي الرأي أن خطبة الشيخ المقبل التي تكلم فيها برأيه عن هيئة الترفيه ليست جديدة، وإنما انتشرت مؤخراً، مضيفا، أن هذا الأمر تكرر كثيراً مع معتقلي الرأي حيث تتم محاسبتهم على كلمات قالوها منذ زمن بحيث يتم «تجهيز تهم زائفة» ضدهم بسبب كلمات قيلت قديما.

ودعا حساب معتقلي الرأي النيابة العامة السعودية إلى إطلاع المجتمع على المادة القانونية التي تُجيز اعتقال كل من يبدي رأيه بهيئة الترفيه.

ومن جهته، قال عبد الله العودة نجل الداعية السعودي المعتقل في سجون المملكة الشيخ سلمان العودة في تغريدة له عبر «توتير»: «جاء اعتقاله ليذكّر كل الناس أن نفس الفريق الذي استهدف والدي من قبل

واستهدف الأقليات واستهدف الناشطات.. ودبّر مقتل خاشقجي لا يزال يدير كل الملفات الأمنية».

وانتشر مقطع للداعية السعودي عبر مواقع التواصل الاجتماعي هاجم فيها هئية الترفيه ونشاطاتها في المملكة.

وأكد أن النشاطات التي تنفذها هيئة الترفيه في بلاده «تؤدي إلى سلخ المجتمع عن هويته وتجلب سخط الله»، مشيرا إلى أنه «ليس ضد الترفيه، بل معه إذا كان ضمن الضوابط الشرعية قولا وفعلا».

ومنذ سبتمبر 2017، يعاني عدد من العلماء والنشطاء من تدهور الوضع الحقوقي والصحي داخل المعتقلات بالمملكة، ويتعرضون لمحاكمات سرية لا تتوفر فيها سبل العدالة. وجاء ذلك بعد شن السلطات السعودية حملة اعتقالات بحق عدد من الدعاة الإسلاميين والكتاب والمفكرين والنشطاء في المملكة لتكميم أي صوت معارض للحكم الحالي.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية