شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

اعتقال الناشط اليساري «كمال خليل» بعد دعوته لإسقاط نظام السيسي

اعتقلت قوات الأمن الناشط اليساري «كمال خليل» بعد دعوته عبر حسابه الشخصي على مواقع التواصل الاجتماعي، لإسقاط نظام عبد الفتاح السيسي.

واعتقلت قوات الأمن خليل من منزله، حسب تصريحات إعلاميه للمحامي المحامي طارق العوضي

وجاء ذلك بعد عدة تغريدات دعا خليل فيها لإسقاط النظام، وموجها انتقادات حادة لسياسات النظام الحالي.

وقال عبر حسابه على تويتر «الشعب يريد إسقاط النظام، واذا قالولك «تحيامصر»، يبقى هيبيعوا حتة من مصر».

وانتقد خليل بناء السيسي لقصور رئاسية على «حساب الشعب»، قائلا: «الموازنة العامة للدولة والموازنة الثانية السرية موازنة للفقراء وموازنة لقصور ومشروعات الرئاسة فى العلمين والعاصمة الادارية الجديدة ( منتجع الهكسوس )»، حسب وصفه.

وأكد الناشط السياسي خلال تغريداته أن مصر ليست بحاجة إلى بناء استراحات وقصور رئاسية جديدة، مشددا على أن المحروسة بحاجة إلى بناء مصانع لتشغيل العاطلين عن العمل واستصلاح أراضى زراعية لتوزيعها على الفلاحين الفقراء والمعدمين».

ودعا خليل الشعب إلى التحرك ضد النظام الحالي، قائلا: «الشعب يريد إسقاط النظام قوم يامصري العدالة الإجتماعية هى طريقنا للحرية، العدل الاجتماعى يعنى أن نجعل كل الأطفال قادرين على الذهاب إلى المدارس العامة ومتوفر لهم تعليم راقى وتغذية سليمة».

وأضاف عبر حسابه «بنادي على كل واحد في مصر بلدنا فى محنة..نظامها دابحنا…وواجبنا احنا.. نصونك يامصر».

وشدد على أن مصر الآن تسير عكس الاتجاه الصحيح، ولايمكن بناء الأوطان بالإعتماد على المعونة الأميركية وهبات مشايخ الخليج والاقتراض من البنك الدولى وبيع أصول البلد موضحا أن تلك الطريقة هي طريق الأوطان التابعة).

ويعرف الناشط اليساري، مناصرته لقضايا العمال منذ السبعينيات.

وسابقا تعرض خليل للاعتقال أكثر من مرة منها أثناء معارضته لاتفاقية «تيران وصنافير»، التي تنازلت مصر عنهما للسعودية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية