شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

تفجيرات تستهدف قاعدة عسكرية أميركية وموكب إيطالي في الصومال

أعلنت «حركة الشباب» الصومالية، الإثنين، مسؤوليتها عن هجوم استهدف قاعدة عسكرية للجيش الأميركي في مقديشو.

ووفق مصادر محلية، شوهدت ألسنة اللهب تنبعث من الموقع العسكري للوحدات الأميركية في بلدة «بلدوكلي» الواقعة شمال غرب العاصمة مقديشو جنوب البلاد، من دون الإفادة عن وقوع إصابات.

وفي سياق مواز، أفادت وكالة «رويترز» باستهداف موكب عسكري إيطالي، الإثنين في الصومال، دون أن تشير إلى وقوع إصابات، فيما قالت وزارة الدفاع الإيطالية إنها تحقق في الحادث.

ويخوض الصومال حربًا منذ سنوات ضد حركة «الشباب»، التي تأسست مطلع عام 2004، وهي حركة مسلحة، تبنت العديد من العمليات التي أودت بحياة المئات.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية