شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الجيش التركي يستعد لعملية عسكرية شرق الفرات

أفادت وسائل إعلام تركية أن هناك تحركات مكثفة من الجيش التركي على الحدود مع سوريا، في إطار الاستعداد لعملية عسكرية شرق الفرات، بهدف إقامة منطقة آمنة في الشمال السوري.

وقالت صحيفة «خبر ترك» إن القوات التركية أرسلت تعزيزات إلى وحداتها المتمركزة على الحدود، لافتة إلى أنها تضم قوات خاصة وناقلات جند ومدرعات، اتجهت إلى الحدود من ولاية كيليس.

وأشارت الصحيفة إلى أن سلاح الجو التركي كثف من جولاته الاستطلاعية والدوريات على الحدود العراقية السورية، في إطار العملية العسكرية شرق الفرات، التي أكدت الصحيفة أنها بدأت بشكل رسمي مع انسحاب القوات الأميركية من المناطق المستهدفة.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، في تغريدة لها على «تويتر»، أنها لن تسمح بـ«ممر إرهابي» على الحدود مع تركيا، وأنها استكملت كافة الاستعدادات من أجل البدء بعملية شرق الفرات.

وأكدت على ضرورة إنشاء «ممر السلام» من اجل الاستقرار والسلام بالمنطقة، حتى يتمكن السوريون من العيش في أجواء آمنة.

وفي سياق مواز، قال مسؤول بالإدارة الأميركية إن تركيا لم تشرع «حتى الآن» على ما يبدو في توغلها المتوقع بشمال شرق سوريا.

وأضاف المسؤول إن الجنود الأميركيين الخمسين الموجودين في المنطقة التي تستهدفها تركيا سينتشرون في أماكن أخرى في سوريا، مشيرا إلى أن قرار الرئيس «دونالد ترامب » إعادة نشر القوات لا يمثل انسحابا أميركيا من سوريا.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية