شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

ترحيب رسمي وغضب شعبي.. المنتخب السعودي يصل القدس

زار وفد من بعثة المنتخب السعودي لكرة القدم للمرة الأولى في تاريخه، الإثنين، المسجد الأقصى بمدينة القدس، بعد وصولها أمس الأحد إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة، وسط غضب شعبي وترحيب من جانب الاحتلال الإسرائيلي بالزيارة.

ويلتقى المنتخبين الفلسطيني والسعودي، الثلاثاء في استاد فيصل الحسيني، شمال القدس، في تصفيات آسيا 2023 ومونديال 2022. .

واستقبل الشيخ عزام الخطيب، مدير عام دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، والشيخ عمر الكسواني، مدير المسجد الأقصى، وكبار المسؤولين في دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس، الوفد السعودي.

ولم يشمل الوفد، اللاعبين السعوديين، وإنما اقتصر على عدد من الإداريين في البعثة الرياضية السعودية، فيما أدى أعضاء البعثة الصلاة في مُصلى «قبة الصخرة».

واعتبر نشطاء زيارة الوفد السعودي للقدس تطبيعا مع الاحتلال الإسرائيلي، فيما اعتبرها آخرون دعما لسكانها.

وتداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حدوث خلاف بين عدد من المصلين، المؤيدين لزيارة الأقصى والمعارضين لمثلها، فيما قامت قوات الاحتلال باعتقال 3 فلسطينيين في باحات المسجد الأقصى دون توضيح الأسباب.

وشن نشطاء فلسطينيون هجوما على الزيارة، رافضين أن تحدث والأقصى تحت الاحتلال الإسرائيلي.

وقال أحد النشطاء، «المنتخب السعودي يؤدي الصلاة في المسجد الأقصى، والسعودية وشعبها وكل شعوب أمتنا مرحب بهم في وطنهم فلسطين لكن ليس تحت الاحتلال، فهذه الزيارة للأسف تزامنت مع اقتحام المغتصبين للأقصى، المأمول من الأمة أن تبذل جهدها لحماية الأَقْصَى وليس للقيام بخطوات تصب في مصلحة الاحتلال».

وقال آخرون

ومن جانبه، رحب الاحتلال الإسرائيلي بزيارة الوفد السعودي لمدينة القدس.

وغرد المتحدث باسم جيش الاحتلال بمناسة الزيارة قائلا: «حرية العبادة في إسرائيل. قام وفد اداري من المنتخب السعودي بكرة القدم صباح اليوم بزيارة المسجد الأقصى المبارك باورشليم القدس وتاتي هذه الزيارة في اطار برنامج المنتخب قبل المباراة التي تجمعه مع نظيره الفلسطيني ضمن الجولة الرابعة من التصفيات الآسيوية المزدوجة»

ورحبت صفحة إسرائيل بالعربي بزيارة المنتخب السعودي للقدس.

ورحب نشطاء أخرون بزيارة المنتخب السعودي للمسجد الأقصى.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية