شبكة رصد الإخبارية

تظاهرات احتجاجية أمام المصرف المركزي في لبنان تنديدا بسياساته

ندد مشاركون في مسيرة احتجاجية في العاصمة اللبنانية بيروت، السبت، بسياسة المصرف المركزي.

وذكرت الوكالة اللبنانية للأنباء أن مظاهرة انطلقت من ساحة رياض الصلح وسط بيروت، ووصلت إلى مقر مصرف لبنان.

وأضافت أن المشاركين في المظاهرة، الذين لم توضح حجمها، يرددون هتافات تندد بسياسة المصرف، وتطالب بـ«رفض الضريبة على العمال والمواطنين، وإسقاط سلطة رأس المال».

وبدأت في 17 أكتوبر الماضي، احتجاجات شعبية رفضًا لمشروع حكومي لفرض ضرائب جديدة على المواطنين في موازنة 2020، لتوفير موارد جديدة في بلد يعاني وضعًا اقتصاديًا مترديًا.

وأجبرت الاحتجاجات سعد الحريري، في 29 أكتوبر الماضي، على تقديم استقالة حكومته، التي نالت الثقة النيابية في 15 فبراير الماضي.

ورغم تراجع الحكومة عن مشروع فرض مزيد من الضرائب على المواطنين، إلا المحتجين رفعوا سقف مطالبهم إلى رحيل كل رموز السلطة الراهنة، وليس الحكومة فقط، وتشكيل حكومة كفاءات غير سياسية، وإجراء انتخابات مبكرة، واستعادة الأموال المنهوبة، ومحاسبة الفاسدين.

وتوجد في لبنان ثلاث رئاسات هي رئاسة الجمهورية ويتولاها مسيحي ماروني ورئاسة الحكومة ويتولاها مسلم سُني ورئاسة مجلس النواب (البرلمان) ويتولاها مسلم شيعي.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية