شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

البحرين تؤيد الهجوم الأميركي على «حزب الله» العراقي

أعلنت البحرين، الأحد، تأييدها للقصف الأميركي الذي استهدف منشآت تابعة لـ«حزب الله» في سوريا والعراق، وأسفر عن 25 قتيلا وإصابة 51 آخرين.

وقالت وزارة الخارجية البحرينية، في بيان عبر موقعها الإلكتروني، إن «المملكة تعرب عن تأييدها للقصف الذي شنته الولايات المتحدة والذي استهدف منشآت كتائب حزب الله في كل من العراق وسوريا».

واعتبر البيان القصف الأميركي «ردا على الأعمال الإجرامية المتكررة التي تقوم بها هذه الكتائب»، مشيدا بـ«الدور الإستراتيجي للولايات المتحدة في التصدي للجماعات الإرهابية في المنطقة».

وجدد البيان موقف البحرين «الداعم لكل الخطوات التي تتخذها الولايات المتحدة على الصعيدين الإقليمي والدولي».

وتعد البحرين مقرا للأسطول البحري الخامس الأميركي، الذي تشمل عملياته منطقة الخليج وخليج عُمان وبحر العرب وخليج عدن والبحر الأحمر، وأجزاء من المحيط الهندي؛ حيث يتمركز في منطقة «الجفير» شرق المنامة.

وفي وقت سابق الأحد، أعلنت وزارة الدفاع العراقية، في بيان، أن موقعين للكتائب في منطقتي «غابة سلوم» و«الحرش» غرب الأنبار تعرضا لثلاث ضربات جوية أميركية.

لكن وزارة الدفاع الأميركية قالت، في بيان الأحد، إنها استهدفت بضربات جوية 5 مواقع لكتائب «حزب الله»، بينها 3 في العراق و2 في سوريا.

وأضافت أن هذه الضربات تأتي ردا على هجمات صاروخية شنتها الكتائب على قواعد عسكرية عراقية تستضيف جنودا ودبلوماسيين أميركيين، أحدثها هجوم استهدف قبل يومين قاعدة «كي وان» في كركوك (شمال)؛ ما أدى إلى مقتل متعاقد مدني أميركي وإصابة 4 من أفراد الخدمة الأميركية واثنين من قوات الأمن العراقية.

ولم توضح الوزارة الأميركية كيف تم تنفيذ الضربات، بينما نقلت صحيفة «نيويورك تايمز» عن مسؤول عسكري إن الضربات جرى تنفيذها عبر مقاتلات من طراز «إف-15»، دون أن يذكر من أين انطلقت.

من جهة أخرى، قال مسؤول في الحشد الشعبي العراقي إن عدد قتلى القصف الأميركي لمواقع كتائب حزب الله العراقي ارتفع إلى 25 قتيلا.

ويتهم مسؤولون أميركيون إيران، عبر وكلائها من الفصائل الشيعية العراقية، بشن هجمات صاروخية ضد قواعد عسكرية تستضيف جنودا ودبلوماسيين أميركيين في العراق، وهو ما تنفيه طهران.

ويتصاعد التوتر بين واشنطن وطهران، وهما حليفتين لبغداد، وسط مخاوف من تحول العراق إلى ساحة صراع بين الدولتين.

وينتشر نحو 5 آلاف جندي أميركي في قواعد عسكرية بأرجاء العراق، ضمن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية