شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

«بيلوسي» تمزق خطاب «ترامب» الذي تجاهل مصافحتها خلال كلمته السنوية

أثارت جلسة مشتركة لمجلسي النواب والشيوخ بمبنى الكونجرس بواشنطن والتي ألقى فيها الرئيس الأميركي خطاب «حالة الاتحاد» السنوي، الأربعاء، جدلا واسعا في وسائل الإعلام، حيث تجاهل ترامب مصافحة رئيسة مجلسة النواب، بينما ردت بتمزيق خطابه.

وأثناء صعوده على المنصة، تجاهل الرئيس «دونالد ترامب» رئيسة مجلس النواب «نانسي بيلوسي» التي مدت يدها لمصافحته، بينما قامت بيلوسي بعد انتهاء خطاب الرئيس بتمزيق نسخة منه كانت بحوزتها.

وعرض الرئيس الأميركي في خطاب «حالة الاتحاد» ما اعتبرها إنجازات كبيرة حققتها إدارته، خاصة على الصعيد الاقتصادي.

وتناول ملفات رئيسية بينها تنمية الاقتصاد عن طريق خلق ملايين الوظائف، والرعاية الصحية، والهجرة غير النظامية، والأمن القومي.

وقال ترامب في خطابه إنه «قبل 3 سنوات (بداية توليه الرئاسة) أطلق البيت الأبيض العودة الأميركية العظيمة، فالرواتب زادت والفقر والجريمة قلت، والثقة باتت مرتفعة وأميركا باتت الآن مزدهرة وتحترم بشدة مرة أخرى».

وأضاف ترامب: «أعداء الولايات المتحدة الأميركية يفرون وأموالنا تزداد، وسنوات التخلف الاقتصادي انتهت، فدولتنا كانت تستغل بالماضي من العديد من الأمم وهذه الأيام قد ولت».

وتابع الرئيس الأميركي: «اقتصادنا هو الأفضل وجيشنا تم إعاده بنائه ولا يوجد قوة مثلنا في العالم»، موضحًا أنه «جرى استثمار 2.2 تريليون دولار في بناء الجيش».

وأوضح أنه وفر 7 ملايين وظيفة منذ انتخابه، ومعدل البطالة بعهده هو الأقل فى تاريخ أمريكا، مشددًا على أن الرواتب والوظائف ازدادت خلال السنوات الأخيرة، بينما تراجعت معدلات الفقر.

وفيما يتعلق بمكافحة الهجرة، أشار ترامب إلى الجدار الذي تقيمه إدارته على الحدود مع المكسيك، وأشار إلى الانتهاء من تشييد 160 كيلومترا منه حتى الآن، مشددا على أن إدارته بذلت جهودا غير مسبوقة لتأمين الحدود الجنوبية للبلاد.

وطالب الرئيس الأميركي في خطابه في الكونجرس بتمرير قرار يحظر الرعاية الصحية للمهاجرين غير الشرعيين في الولايات المتحدة.

وتناول الرئيس الأميركي قضايا خارجية مختلفة، قائلا في هذا الإطار إن بلاده تنسق مع الحكومة الصينية لمكافحة انتشار فيروس كورونا الذي انطلق من مدينة ووهان في إقليم هوبي بالصين وأسفر حتى الآن عن وفاة المئات وإصابة أكثر من 24 ألفا آخرين، وفق أحدث الإحصائيات.

وعن التوترات التجارية، قال ترامب إنه «وقع اتفاقا مع الصين يدافع عن العمال الأميركيين وفتح أسواق ضخمة للمنتجات الأميركية».

وأشار ترامب إلى أن إدارته تعمل على إنهاء حروب واشنطن في الشرق الأوسط للحفاظ على حياة الأميركيين، مشددا على أن إدارته تحمي الأمن القومي لبلاده بقوة.

ويأتي الخطاب في ظل التهم التي يواجهها الرئيس بإساءة استخدام سلطاته للضغط على أوكرانيا للتحقيق بشأن الديمقراطي «جو بايدن»، منافسه المحتمل في الانتخابات الرئاسية في نوفمبر.

وتشكل هذه المحاكمة محطة تاريخية في الولايات المتحدة، إذ إنها ثالث مرة في تاريخها يقوم فيها الكونجرس بمحاكمة الرئيس ضمن آلية عزل، بعد أندرو جونسون عام 1868 وبيل كلينتون عام 1999.

ويجري مجلس الشيوخ الأربعاء تصويتا على الاتّهامين الموجّهين إلى ترامب الذي يبدو واثقا من تبرئته.

ويشغل الجمهوريون 53 مقعد في مجلس الشيوخ مقابل 47 للديمقراطيين، علما بأن إقالة الرئيس تتطلب غالبية ثلثي أعضاء المجلس أي 67 سيناتورا.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020